فيما أكّد منسق دائرة أحمر العين على اقتصار نشاطهم على المطالبة بحقوقهم الاجتماعية: منسقو الولايات الوسطى لمتقاعدي ومعطوبي الجيش وذوي حقوقهم يدعون الى مواصلة النضال

دعت التنسيقية الجهوية لمتقاعدي ومعطوبي و ذوي حقوق الجيش الوطني الشعبي، هذا الجمعة 12 فيفري، من دائرة أحمر العين إلى التحضير والتحسيس على مستوى الولايات، وذلك تحسبا لمختلف النشاطات الميدانية و الزيارات الماراطونية التي سيباشرها المكتب الجهوي للوسط الى الولايات ال11 التابعة له لتحقيق مطالبهم المشروعة.

وحسب بيان ختامي حرره المجتمعون على مستوى دائرة أحمر العين، فقد اجمع المنسقون على إلزامية العودة إلى العمل الميداني وتحسيس القاعدة لماهو قادم مواصلة للنضال من أجل حقوقهم الاجتماعية البحتة، بعيدا عن أية تأويلات سياسوية حسبما اكده منسق الدائرة السيد شارف أحمد في اتصال هاتفي ب “شرشال نيوز ” عقب عقد اللقاء، مشيرا إلى أن التنسيقية هي تنسيقية حقوق وفقط ،رافضا اقحامها في أي تجاذبات مهما كان نوعها وطرفها واضاف بأنهم واعون بالاوضاع الراهنة وهم شديدو الحرص على الحفاظ على امن وسلامة البلاد ،بل ومستعدون للتضحية بالنفس والنفيس كما ضحوا سابقا في سبيل الوطن.

وتعهد الحضور على مواصلة النضال إلى غاية استرجاع الحقوق خاصة في ظل عدم تجسيد الوعود حسبهم، قائلين ان كرامتهم من كرامة الوطن المخضب بدماء رفاقهم الشهداء.

واتفق هؤلاء على هامش اللقاء الجهوي الذي حضره منسقو الولايات الوسطى ال11 يتقمهم منسق ولاية تيبازة السيد جيلالي دوان والمنسق الجهوي السيد مرهوني أحمد ومسؤول التنظيم والتنسيق السيد عبد الله كاشة، على الخروج الى الميدان في حال عدم إلتماس أي إجابيات من طرف الوزارة الوصية مع الدراسة و التمهيد للمؤتمر الوطني القادم. واستنكروا بشدة على ماتقوم به المنظمة غير الشرعية تجاه كبار المعطوبين واستدراجهم قصد تفكيك التنسيقية حسب نص البيان

ودعا هؤلاء، مناضلي ومنسقي ولايات الوسط الى الالتفاف حول المنسق الجهوي والعمل معه بكل شفافية ومصداقية.
وطرح المنسقون الولائيون عديد الانشغالات والصعوبات التي يعانون منها في تسيير ملفهم مع الحث على متابعته بالطرق التي تأتي بالثمار لصالح المناضلين.

بلال لحول

,

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: