سنوات من المعاناة دون تدخل لمؤسسات الإتصالات: سكان غردوس بسيدي سميان وتالا ندرويش وواد الحمام بشرشال يطالبون بهوائيات للهاتف النقال

لايزال سكان منطقة غردوس وضواحيها بأعالي سيدي سميان، يشتكون التذبذب في شبكة الهاتف النقال منذ سنوات، أين يجدون صعوبة كبيرة في الإتصال والتواصل لقضاء مختلف حاجياتهم الضرورية، خاصة ما تعلق بنقل المرضى للعلاج والحالات المستعجلة.

سكان غردوس بسيدي سميان والنقاط المجاورة، يطالبون مثلهم مثل القاطنين بتالا ندرويش، و واد الحمام في شرشال مؤسسات الإتصالات، تزويدهم بأبراج الشبكة الهاتفية، وفك العزلة عنهم عبر هوائيات، تنهي معاناتهم وتسمح لهم بالتواصل بكل أريحية، منطقة ظل تستحق إلى جانب ذلك وكأولوية الكثير من الرعاية والإهتمام، من خلال دفع مشاريع التنمية المحلية كالطرقات، النقل، شبكتي الماء الشروب والغاز…

سيدعلي.ه‍

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق