تحت إشراف مدير الصحة والسّكان لولاية تيبازة “يوسف بوشادة”: انطلاق الشهر الوردي” أكتوبر” لجمعية الآمال لمكافحة سرطان الثدي من قاعة العلاج “احمد مرماد” بحجرة النص

أشرف مدير الصحة والسّكان لولاية تيبازة بالنيابة الدكتور “يوسف بوشادة” صبيحة هذا الأحد 2 أكتوبر، على انطلاق الشهر الوردي “أكتوبر” لجمعية الآمال لمكافحة سرطان الثدي، وذلك من قاعة العلاج “احمد مرماد” بحجرة النص، وسط أجواء وقفت لها الأسرة الطبية للمؤسّسة العمومية للصحة الجوارية بشرشال، وخليتها للإصغاء والتوجيه وكذا الطاقم الطبي للقاعة ومسؤولها “محمد شريف بن عزيزة”، وقفة إنجاح لحدث انطلاق البرنامج التحسيسي والوقائي لجمعيةٍ، لطالما رفعت شعار الدعوة للفحص المبكر لهذا المرض، بناءً على خرجات ميدانية وحملات إعلامية تجوب القرى والمداشر البعيدة والنائية، تحت إشراف رئيسة الجمعية الدكتورة”مريم بورجة” وطاقمها العامل معها….

حدث انطلاق الشهر الوردي “أكتوبر” لجمعية الآمال من قاعة العلاج “احمد مرماد” بحجرة النص، حضرته السّلطات المحلية على رأسها رئيس البلدية “حسان بال”، ومختلف الوجوه المسؤولة بقطاع الصحة بالولاية والمؤسّسة العمومية للصحة الجوارية بشرشال، إلى جانب ممثلي الفرع النقابي للإتحاد العام للعمال الجزائريين UGTA، وسط إقبال مميّز للنساء والمريضات بهذا الداء، قصد الفحص المبكر لسرطان الثدي من جهة، والإستفادة من التخفيضات المتاحة لهن هذا العام من طرف جمعية الآمال من جهة أخرى، في ظل اتفاقياتها المبرمة مع عدّة مراكز للأشعة بالولاية، ضمن مشروعها النبيل وبرنامجها المكثف لمحاربة المرض، إضافة إلى المتابعة والمرافقة الدائمة للمريضات طيلة فترة علاجهن، وهو ما تضمنه خلية الإصغاء والتوجيه لمرضى السرطان بالمؤسسة العمومية للصحة الجوارية لشرشال (بقاعة العلاج “احمد حبوش” وسط المدينة).

وأثنى مدير الصحة والسّكان لولاية تيبازة بالنيابة الدكتور “يوسف بوشادة”، على الجهود التي بذلتها الأسرة الطبية لإنجاح حدث انطلاق الشهر الوردي الخاص بالفحص المبكر لسرطان الثدي، مشيرا إلى البرنامج المكثّف والمسطر بالمناسبة، بالتنسيق مع الأطباء الأساتذة المختصين والقابلات وغيرهن، لغرض المساس بأكبر عدد ممكن من النساء واستقطابهن لأجل الكشف المبكر لسرطان الثدي، والعمل على محاربته في بدايته لتجنب تفاقمه أكثر دون الوصول إلى مرحلة استئصال الثدي، وفي كل الظّروف تبقى جمعية الآمال لمكافحة سرطان الثدي وفيّة لمريضاتها خاصّة وللنساء بوجه عام، وتستعد حاليا للشروع في تجسيد برنامجها للشهر الوردي أكتوبر، عبر حملات تحسيسية ستشهدها مختلف قاعات العلاج، وخرجات ميدانية ستجوب من خلالها المناطق النائية، بهدف فحص النساء اللّواتي يقطنّ بعيدا عن المدينة، وفحصهن بما يضمن سلامتهن بشعار” سيدتي افحصي الآن… صحّتك هي الأهم”.

سيدعلي هرواس

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: