X

الإخبارية المستقلة لولاية تيبازة

أخبار الجزائر على مدار اليوم

 

وضعية توزيع الماء الشّروب بولاية تيبازة على طاولة لقاء بين أعضاء المجلس الشّعبي الولائي ومؤسّسة سيال

عقد أعضاء بالمجلس الشعبي الولائي لتيبازة نهار هذا الإثنين 20 مارس، جلسة عمل بمقر مديرية سيال، وذلك تحت إشراف مدير القطاع “محمد حمران” وإطارات المؤسّسة، بهدف مناقشة مختلف الخدمات التي تقدّمها مصالح سيال للمواطنين، خاصة ما تعلّق بتوزيع الماء الشروب على مستوى مختلف بلديات الولاية، والتي تعاني بعضها من التذبذب في التزوّد بهذه المادة الحيوية…

وحضر هذا اللّقاء رئيس المجلس الشعبي الولائي “جلول حاج حميش”، نوابه ورؤساء اللّجان الدائمة وأعضاء المجلس الشعبي الولائي، أين قدّم مدير سيال تيبازة” محمد حمران”، عرضا شاملا حول خدمات مصالحه لضمان تزويد المواطنين بالماء الشروب، مع اقتراب حلول موسم الإصطياف، وعدم ارتفاع منسوب مياه سد بوكردان بسيدي اعمر بالشكل الذي كان منتظرا لشح الأمطار، لقاء استغله أيضا أعضاء المجلس الشعبي الولائي، لطرح جملة من الإنشغالات المطروحة على لسان المواطنين، ضمن جلسات عمل ستكون مبرمجة أيضا في الأيام المقبلة مع مؤسّسات عمومية أخرى، للتعرف على مهامها ونوعية خدماتها لساكنة المنطقة، وإيجاد الحلول للمشاكل العالقة.

ويعتبر قطاع الموارد المائية واحدا من أهم وأبرز القطاعات التي تسعى الدولة لتحقيق الأمن فيه، من خلال إطلاق مشاريع استعجالية واستثنائية لمحطات تحلية مياه البحر بالولايات الساحلية، في ظل التغيرات المناخية التي يشهدها العالم في السنوات الأخيرة، وولاية تيبازة واحدة من الولايات التي تضررت كثيرا من أزمة العطش، ويتطلع سكانها لاستكمال أشغال تحويل مياه سد كاف الدير بالداموس سريعا، تحت إشراف شركة كوسيدار قنوات، في انتظار استلام محطتي تحلية مياه البحر الجديدة بكل من بوسماعيل وفوكة، في وقت انتهت مشكلة بلدية سيدي غيلاس تجاه التزود بالماء الشروب، بعد ربطها بحقل مسلمون، إلا أن العديد من الأحياء بشرشال والداموس وغيرها، تشتكي تذبذبا في التوزيع.

سيدعلي.ه‍