الرئيسية 5 الحدث 5 سبّبت لها ورما دمويا على مستوى الرأس وحالة من الذعر: معلّمة ابتدائي تضرب تلميذة في قسم السنة الثانية بمدرسة محمد خيضر بشرشال والوالد يناشد مديرة التربية بتيبازة للتدخّل

سبّبت لها ورما دمويا على مستوى الرأس وحالة من الذعر: معلّمة ابتدائي تضرب تلميذة في قسم السنة الثانية بمدرسة محمد خيضر بشرشال والوالد يناشد مديرة التربية بتيبازة للتدخّل

تعرّضت التلميذة (م.ح) ستة (06) سنوات من مدرسة محمد خيضر بشرشال إلى الضرب من طرف معلّمتها في قسم السنة الثانية، حيث أصابتها على مستوى الرأس مسبّبة لها ورما دمويا (hematome) ما أدى إلى تدخّل أولياءها الذين احتجوا على هذا التصرّف الذي أصبح ممنوعا بشكل قاطع في المدارس الجزائرية.

وفي رد فعل أول قام أولياء التلميذة بالتقدّم إلى مفتشية التعليم الابتدائي لمقاطعة شرشال، حيث انتقلت المفتشة -التي رفضت قطعا تصرّف المعلّمة تحت أي مبرّر كان-، إلى المدرسة والتقت بمديرها الذي تفاجأ بدوره من هذا السلوك والمعلمة المعتدية على التلميذة في مواجهة لمحاولة الصلح. ورغم ذلك حسب تصريح ولي التلميذة لشرشال نيوز فإن المعلّمة قامت بالانتقام من ابنته بعد الحادثة بمعاقبتها بالجلوس في الصفوف الخلفية رغم علمها بضعف بصرها، ومنعها من استعمال دورة المياه ما خلق حالة من الذعر لدى ابنته.

ويذكر والد التلميذة أنّ ذات المعلمة قامت بعملية ضرب مماثلة في السنة الماضية حين كانت ابنته في السنة الأولى، غير أنّ المديرة آنذاك تمكّنت من الصلح بينهما ووعدت بعدم تكرار الحادثة. إلا أنّ هذه المرة وبعد الضربة التي تلقّتها ابنته على مستوى رأسها ورافقتها بانتقام لا يمتّ لأسرة التربية خصوصا في هذا الطور، توجّه ولي التلميذة برسالة يشكو فيها الحادثة إلى مديرة التربية لولاية تيبازة، وكذا إلى وزيرة التربية الوطنية، طلبا التدخّل لاتخاذ الإجراءات اللازمة  كي لا تتكرّر هذه التصرفات حسب الرسالة التي تحوز شرشال نيوز على نسخة منها.

ش.ن

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز