الرئيسية 5 أخبار البلديات 5 بحجّة عدم امتلاكه لرخصة وفي وقت يتمسّك فيه رئيس البلدية بقرار الهدم: سكان حي 18 فيفري بالمهام بشرشال يرفضون قرار التخلص من إحدى الحدائق ويتأهّبون لمساندة جارهم

بحجّة عدم امتلاكه لرخصة وفي وقت يتمسّك فيه رئيس البلدية بقرار الهدم: سكان حي 18 فيفري بالمهام بشرشال يرفضون قرار التخلص من إحدى الحدائق ويتأهّبون لمساندة جارهم

jardin-cherchell

سيكون سكان المهام في الأيام القليلة المقبلة على موعد مع وقفة تضامنية، دعما لمواطن اتخذ رفقة عائلته من الأقبية مسكنا، ورفضا لقرار الهدم رقم 616 والمؤرخ في 28/09/2015 والمتعلق بهدم الجدار المنجز بالمواد الصلبة، والسلاسل والأعمدة المحاطة بالحظيرة بحجة تجسيدها بدون رخصة في الفضاء الخارجي للسكنات الاجتماعية، وبناء على طلب رئيس المجلس الشعبي لبلدية شرشال السيد موسى جمّال، عملا بالإرسالية الحاملة لرقم 3730/و.إ/15 المؤرخة في 1/10/2015.

jardin-cherchell4

الخبر تحسّر له كل السكان المقيمين بحي18 فيفري بالمهام، أين أبدو استعدادا لوقف عملية هدم حديقة أعطت نظرة جمالية للحي، وأعادت الحياة بألوانها الخضراء لأقبية مات فيها سكانها قبل الأوان، شرشال نيوز نزلت لعين المكان وتحدثت إلى المعني بالأمر السيد ح.م.ر، الذي خانته الكلمات حتى لوصف حياته المزرية بأقبية لم تكن رحيمة بأفراد عائلته، لتتعمق جراحه بدخوله لأروقة العدالة اثر استغلاله القبو كمنزل يأوي إليه !، وعزائه في ذلك مواطنون آخرون يعيشون نفس الوضعية منذ سنوات، ورسموا مساحات خضراء على حدود أقبيتهم ليفاجئ شخصيا باستهدافه قانونا في مشهد حرّك جيرانه السّبع، الذين أبدوا تعاطفهم مع شخص وافقوا بالإجماع على تنظيفه للمكان من الأوساخ والفضلات والسكن فيه، بمحضر موقع بأسمائهم وأرقام بطاقاتهم التعريفية (تحوز شرشال نيوز على نسخة منه).

jardin-cherchell2

قرار هدم الحديقة جاء بعد شكوى قام بها أحد القاطنين بالطابق الأول بالعمارة، بعد أن سمح له في وقت سابق باستغلال هذه المساحة وتهيئتها حفاظا على جمالها، “لقد تفاجأت عندما سمعت الخبر خاصة وأن الكثيرين يقيمون في الأقبية ونعيش نفس الحالة، تحدثت إلى رئيس البلدية لكنه لا يزال مصرا على رأيه، الشخص الذي أودع شكوى ضدي استغل نفوذه لقضاء مصالحه الشخصية، والغريب أن فكرة بناء فضاء أخضر كانت قد أعجبته في البداية لكن..”

jardin-cherchell3

هم مواطنون رفضوا بالطول والعرض فكرة التخلّص من هذه الحديقة، وأرادوا توجيه رسالة مستعجلة للسلطات المحلية عبر شرشال نيوز، قصد العدول عن تنفيذ قرار الهدم، مؤكّدين أنّهم جميعا سيعملون على الحفاظ على كل ما هو جميل، مطالبين المعنيين بالتفرغ للنقاط السوداء التي حالت دون الوصول لمفهوم البيئة والمحيط، وللإشارة فان قرار الهدم قد يشرع فيه صبيحة هذا الاثنين 26 سبتمبر و التغطية لا تزال مستمرة للحدث…..

                                                                                                        سيدعلي.هـ

 

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز