رئيس المولودية عبد القادر ميلو لشرشال نيوز: ” هدفنا الدور الجهوي المحلي و علاقتي جيدة مع اللاعبين و الأنصار”

milou

 

عندما تتحدث عن مولودية شرشال ، تدرك جيدا انك تتكلم عن مدرب محنك اسمه ” عبد القادر ميلو ” ، الذي يعرف جيدا خبايا المولودية و ردها بذلك إلى سكة الانتصارات و الدليل النتائج المحققة في الآونة الأخيرة ، معروف و غني عن التعريف في مدينة شرشال ، محبوب في الميدان و خارجه ، كيف لا و هو الذي امسك بزمام المولودية منذ 1987 ، إلا انه لم يوفق ذلك الوقت في الصعود إلى الدور الجهوي ، ليتواصل الحلم مع هذا العام .

يعــــود بنا إلــــى الــــوراء بالتـــحديـــد سنة 1989

لم يخف عبد القادر ميلو  على شرشال نيوز حبه الكبير للمولودية حيث عاد بنا إلى سنة 1989 عندما قام بتأسيس فريق جديد المسمى حاليا النجم الرياضي الشرشالي ، لدعم المولودية و الهدف اللعب على التتويجات قائلا ” في القديم كان الداربي بين المولودية والنجم الرياضي يتميز بالشحنة بين اللاعبين إضافة إلى مشاكل أخرى كالنميمة و غيرها، و بعد ان اتصل بنا رئيس البلدية جمّال موسى الذي تحدث مع رئيس المولودية و النجم الرياضي وغيرهم من المسئولين في الفريق على وضع اليد في اليد بين الفريقين والاحتكام لمبدأ الأخوة، مع إعطاء الأولوية للمولودية ذات التاريخ  العريق.

تحضيرات الموسم انطلقت في 24 أوت …ستة انتصارات و خسارة واحدة

” هذا العام تاعنا”  هكذا بدا عبد القادر ميلو حديثه لشرشال نيوز مؤكدا أن النسق التصاعدي للفريق راجع إلى التكاتف بين اللاعبين و الهدف هو الصعود إلى الدور الجهوي المحلي قائلا ” لعبنا مقابلات تحضيرية أمام فرق محترمة و النتيجة كانت كالتالي : فوز أمام بربيسة (5-0) ، خسارة أمام احمر العين (1-0) ، فوز على الداموس (1-5) و دالي ابراهيم (4-0) و مَراد بـ (0-1)،  أما بالنسبة للمباراة الأخيرة التي كانت من المقرر أن تجرى ضد فريق قوراية ، هذا الأخير الذي رفض مواجهة المولودية التي فازت دون عناء لتتحصل بذلك على 15 نقطة في صدارة ترتيب المجموعات .

اتصل بمدرب فريق قوراية و استفسر عن سبب رفض الفريق المواجهة و يكشف…

قال رئيس المولودية ” عبد القادر ميلو ” انه اتصل شخصيا بمدرب فريق قوراية الذي رفض مواجهة المولودية بحجة ان اللاعبين هربوا ، حيث اخبره في اتصال هاتفي ” انه ان تعذر عليهم التنقل فانا من سيتحمل تكاليف تنقلكم من قوراية إلى شرشال ، و أن كانت الألبسة هي السبب فسنوفر لكم كل شيء ، الا انهم تحجج بهروب اللاعبين “.

وجـــه رسالة شكـــر إلــــى الجماهير الشرشالية

لم يخف عبد القادر ميلو رئيس مولودية لكرة القدم فرحه الشديد بالروح الرياضية للأنصار في المدرجات و كيفية استقبالهم للضيوف قائلا ” اشكر جميع الجماهير الشرشالية الذين يتابعون لقاءات المولودية ، حيث تلقينا مؤخرا رسالة شكر من طرف مسئولين في فريق أمال دالي ابراهيم ، الذين شكرونا كثيرا على حسن الاستقبال و الضيافة و هذا شرف كبير لكرة القدم في شرشال ” .

خصمنا القادم فريق بوسماعيل و ادعوا الأنصار لدعمنا في المقابلة

واصل رئيس المولودية حديثه لشرشال نيوز مذكرا بالمواجهة المقبلة التي ستجمع أشباله مع فريق بوسماعيل على أرضه و بين جماهيره ، داعيا الأنصار لحضور المقابلة و تقديم الدعم للفريق على أرضية ملعب بواسماعيل.

 
تــحدث عن لــــعنة الإصابات التي تلاحـــق الفــريــق

لعنة الإصابات هي الأخرى لاحقت فريق المولودية ، الأمر الذي تحدث عنه الرئيس لشرشال نيوز ، حيث عبر عن أسفه الشديد لإصابة لاعبين مميزين في الفريق أمثال المهاجم ” حموم العربي ” الذي لم يلعب ستة مباريات و وسط الميدان” سداوي محمد ” و لعب ثلاث مباريات فقط ، إلا انه يعمل رفقة الطاقم الطبي على استرجاع هؤلاء في أقرب الآجال .

في الوقت الحــالي نحن على اتصالات بــلاعب من القـــــــل

كشف رئيس المولودية عبد القادر ميلو ، أن الفريق على اتصال مع لاعب من القل في رسالة واضحة إلى دعم الفريق مستقبلا و فرض طريقة لعب جديدة و تكتيك مميز لتحريك الآلة الشرشالية حيث أكد في كلامه أن والد اللاعب كان لاعبا في شبيبة القبائل ، مواصلا في ذات السياق ” نحن سنكتشف مؤهلات و إمكانيات هذا اللاعب قبل ضمه نهائيا للفريق .

كل الفرق تعاني من مشاكل مالية و المولودية واحدة منهم

” المشاكل المالية تعصف بكل الفرق دون استثناء ” هو تصريح و إجابة لسؤال طرحناه على رئيس المولودية عبد القادر ميلو الذي أكد أن البلدية قدمت للفريق نصيب من المال لكن عندما يتعلق الأمر بالنقل و الألبسة وغيرها ، يصبح الأمر معقدا للغاية ، و أنا أريد أن أضيف كلاما .. تفضل : ” الذي يحب المولودية يقدم لها الدعم و يثبت ذلك في الواقع ” .

نستقبل ملفات الأطفال البالغين من العمر 10 سنوات إلى 13 سنة

قال المسئول الأول عن المولودية ، انه يستقبل ملفات الأطفال البالغين من العمر 10 إلى 13 سنة قصد دمجهم مع الفريق الشاب و الصاعد للفريق، و تلقينهم أحسن الدروس أيام الجمعة و السبت و أيام العطل في رسالة واضحة إلى اهتمامه البالغ بصقل المواهب متحسرا في ذات السياق على غياب قاعات رياضية و مختلف المرافق التي تساعد في التدريب الأمثل والأحسن.

في تصريح طريف : لا استطيع أن أتابع المباريات إلى نهايتها فانا لا احتمل

 
في سؤال شخصي طرحته شرشال نيوز على رئيس المولودية حول كيفية تعامله مع المباريات فأجابنا بكل صراحة قائلا ” أنا احضر المباريات و أقدم التوجيهات بعدها أغادر الملعب فانا لا استطيع تحمل مجريات المقابلة هكذا أنا ” ليكشف للجريدة جانبا من أموره الشخصية رغم انه مدرب ووجوده رفقة أشباله شيء مفيد إلا أن نصائحه في الميدان وخارج الميدان دائما موجودة باختصار هو المعلم ، ليتوجه في الأخير بالشكر الجزيل لشرشال نيوز على هذا الحوار.

هـ.سيدعلي

 

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: