كرد على عدم غلقهم للمحطة والضغط على الناقلين: مؤسسة TRANSUB تنهي عقود أعوانها بمحطة النقل بشرشال!!

قامت المؤسسة العمومية لنقل المسافرين الشبه الحضري وتسيير المحطات TRANSUB نهار هذا الخميس 10 ديسمبر، بإنهاء عقود العمل الخاصة بأعوانها المتعددي الخدمات بمحطة شرشال، بمجموع 5 موظفين اشتكوا لشرشال نيوز وبكثير من التحسر خبر توقيفهم، وذلك حسبهم كرد منها لعدم قيامهم بغلق المحطة في وجه الناقلين، والضغط عليهم لدفع مستحقاتها المالية العالقة، بإعتبارها المؤسسة المستأجرة للمحطة عن بلدية شرشال والمسيرة لها، مطالبين إياها بإعادة النظر في قرار يعتبرونه إجحافا وظلما في حقهم، خاصة مع الظرف الإجتماعي والإستثنائي الذي تعيشه هذه الشريحة الجريحة.

هذا وكانت محطة النقل الحضري لشرشال، قد عرفت مؤخرا احتجاجا للناقلين ضد مؤسسة TRANSUB، تنديدا بضغطها عليهم لتحصيل أموالها كاملة بنسبة 100%، دون تقسيط أو جدولة تتماشى وطبيعة عملهم في ظل جائحة كورونا، والإجراءات المفروضة عليهم لتطبيق البروتوكول الصحي بين الركاب، مصرين على دفع نسبة 50% لهذه المؤسسة، ليفاجئ أعوان شركة “TRANSUB” بمحطة شرشال بتوقيفهم عن العمل، في وقت راسل فيه رئيس البلدية “جمال أوزغلة”، والي ولاية تيبازة للتدخل بما يرضي جميع الأطراف، بعيدا عن أي غلق للمحطة أو إحتجاجات وإضرابات يقودها الناقلون، والتي من شأنها أن تشل حركية السير، إلى حين ذلك التغطية مستمرة للحدث….

سيدعلي.ه‍

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق