في ظل توفر شبكة الغاز ولامبالاة مصالح البلدية: المدارس الإبتدائية بالداموس لا تزال تستعمل المازوت للتدفئة وفي أخرى منعدمة

لا تزال المدارس الإبتدائية المتواجدة عبر إقليم بلدية الداموس تستعمل وقود المازوت للتدفئة داخل الأقسام على الرغم من توفر شبكة الغاز الطبيعي منذ ما يقارب السنة و استكمال عمليات الربط الخاصة بالغاز داخل أغلب المدارس الإبتدائية ، غير أن الإستفادة منه لا يزال خارج الخدمة لأسباب تبقى مجهولة ، في حين يرجعها بعض مدراء الإبتدائية لسبب تقاعس المصالح البلدية و عدم تقديم طلب الإستفادة من العداد الخاص بالغاز الطبيعي من سونلغاز وهي الخطوة التي تكتّمت عليها بلدية الداموس.

ابتدائيات عبد الحميد بن باديس و بومجان براهم و بوعلوان محمد هي عينة لبعض المدارس التي وصلتها شبكة الغاز الطبيعي منذ ما يقارب السنة و لم يستفد تلامذتها من التدفئة ، بل في بعض الأقسام قامت مصالح البلدية بنزع المدافئ القديمة تحضيرا لإستغلال مدافئ خاصة بغاز المدينة إلا أنه لم تتم الإستفادة و بقي التلاميذ بدون تدفئة و نحن في عز فصل الشتاء ، مما جعل تدخل السلطات المحلية أمرا مستعجلا .

أولياء التلاميذ و مدراء المؤسسات الإبتدائية يطالبون السلطات الولائية بالتدخل العاجل و الإسراع في توفير العدادات الخاص بالغاز الطبيعي بعد التقاعس و اللامبالاة من طرف المصالح البلدية و رغم المراسلات العديدة من طرف المدراء و التي لم تلق آذانا صاغية ، ليبقى التلميذ و الأستاذ الخاسران الأكبر .

ط / عبد الرحمان 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: