في حضور العديد من الأولياء و الأسرة التربوية:بلدية سيدي غيلاس تكرّم التلاميذ المتفوّقين و تحثّهم على مواصلة الاجتهاد في طلب العلم

sidi ghiles1

بعد بلديتي حجرة النص و شرشال، كرّمت بلدية سيدي غيلاس هذا السبت 15 أوت التلاميذ المتفوقين الناجحين في كامل الأطوار التعليمية، في أمسية عرفت حضور العديد من الأولياء رفقة أبنائهم الناجحين، الأساتذة و المدراء رسموا حضورهم بابتدائية “أمحمد العباسي”، مؤكدين وقوفهم إلى جانب هاته الشريحة التي تحتاج دعما و توجيها، للخروج بها إلى بر الأمان من خلال توفير الجو الملائم لها لطلب العلم.

sidi ghiles

 الحدث كما كان منتظرا عرف حضور رئيس بلدية سيدي غيلاس السيد “تغيرينت جيلالي” و أمينه العام و ممثلين عن بلدية شرشال و سيدي سميان، و العديد من أعضاء المجلس الشعبي للبلدية رفقة شخصيات معروفة في المنطقة، راسمين أجواء استثنائية غلبت عليها الفرحة و البهجة.

رئيس بلدية سيدي غيلاس يرحب بالجميع و يلقي كلمة بالمناسبة

sidi ghiles2

المناسبة كانت بدايتها بآيات بينات من الذكر الحكيم تجاوب معها الجميع استماعا و إنصاتا، على أن يقوم بعدها رئيس بلدية سيدي غيلاس السيد “تغيرينت جيلالي” بكلمة افتتاحية ترحيبية، “أرحب بالجميع هذا التكريم أصبح عادة، فبالعلم يكون الخير و الأمن و الاستقرار، كلنا نفكر في دعم أبنائنا لتكون هناك نهضة علمية لتكون لدينا حضارة و ثقافة، لا نقول الدول المتقدمة سبقتنا في العلم و الثقافة و النظام لابد نحن أيضا أن نلتحق بهم، هنيئا لأبنائنا و لأوليائهم و للأساتذة و هنيئا لكل المواطنين، هذه السنة أردنا تكريم فرع من فروع العلم و هم عاملات النظافة و كل سنة إن شاء الله سنحاول تكريم فرع من الفروع، اطلب من المواطن الوقوف إلى جانبنا و سيدي غيلاس ستصبح وردة و الكل سيستفيد منها”.

براعم سيدي غيلاس يلهبون الساحة بأناشيدهم و نشاطاتهم التثقيفية

sidi ghiles3

براعم سيدي غيلاس أرادت أن تبصم بصمتها على حفل توزيع الجوائز من خلال نشاطات غلبت عليها البراءة و الطفولة، في صورة أناشيد لحنت بصوتهم الرنان تفاعل معها الجمهور الحاضر بالتصفيق و الزغاريد، تحت عنوان “افرحي يا جزائر” و “الله يا مولانا”، على أن يقوموا بعدها بإلقاء مسرحية حول فضل العلم و الحث على طلبه لمحاربة الجهل.

جمعية الإحسان بشرشال تشارك أبناء سيدي غيلاس الناجحين فرحة التتويج

sidi ghiles5

حضرت جمعية الإحسان بشرشال في الحفل الذي نظمته بلدية سيدي غيلاس على شرف التلاميذ المتفوقين في أطوار الثانوي و المتوسط و الابتدائي، فكان حضورها رسميا بقيادة رئيسها السيد “بوعبد الله محمد” الذي تابع باهتمام كبير عرض فرقته الإنشادية، أين جسدوا تألقهم بأغنية حول السلام في وقت تعيش العديد من الشعوب الإسلامية غياب الأمن و الاستقرار.

الانطلاق في توزيع الجوائز وسط تصفيقات الحاضرين

sidi ghiles6

جو التكريمات انطلق وسط أجواء رائعة خيمت عليها السعادة و الفرحة، للمبادرة التي قامت بها بلدية سيدي غيلاس وقوفا إلى جانب الشريحة المتعلمة، أين تم تكريم ثمانية طلبة ناجحين في شهادة البكالوريا و ستة تلاميذ في الطور المتوسط و الأولى على مستوى المقاطعة في مرحلة التعليم الابتدائي، إضافة إلى العديد من عاملات النظافة اللواتي قضين حياتهن كلها في سبيل تعلم التلاميذ في ظروف بيئية جيدة، فكان واجب تكريمهم و تذكرهم أمرا استحسنه الكثيرون ممن حضروا الحفل، جمعية محمد علي للرياضات القتالية و الفردية  هي الأخرى كرمت بالمناسبة تشجيعا على المردود الطيب الذي تقدمه بقيادة رئيسها “مليحي محمد”، في صورة “جلاوي ياسمين التي تحصلت على المرتبة الأولى وطنيا، و “تبرقوقت سمية ” الموجودة في المنتخب الجزائري للملاكمة.

                                                                                                      هـ.سيدعلي

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: