فيما يبقى الوضع مرشحا للتعفن أكثر: سكان حي القمة الحمراء بشرشال يشتكون الوضعية الكارثية لمصبّ تفريغ قنوات الصرف الصحي “مطمورة”

يشتكي سكان حي القمة الحمراء (منطقة حقل الرمي) بشرشال مؤخرا، من الوضعية الكارثية والمخزية لمصب تفريغ قنوات الصرف الصحي، بعدما حولت مياهها القذرة لتصب ب “مطمورة” تفتقد لمقايسها المطلوبة، وأصبحت خطرا يهدد بطريقة أو بأخرى حياة المارة خاصة الأطفال، حالة انزلاقهم أو تعثرهم بشكل يسمح بسقوطهم للأسفل، ناهيك عن الروائح القذرة التي باتت هاجسا حقيقيا للسكان، والأكثر من ذلك، أن المصالح المعنية لم توفق في اختيار مكان لها يسمح لجميع القاطنين هناك باستغلالها، فالعديد من العائلات لم تتمكن من ربط قنواتهم للصرف الصحي بها، لتواجدها بموقع يعلو عن المنازل وبعيدا عن خط سكناهم.

في ظل هذه الظروف التي تعود لسنوات، يطالب سكان حي القمة الحمراء السلطات المحلية ومصالح الري بشرشال، بتدخل عاجل يقضي بإعادة النظر في مشروع ربطهم بقنوات الصرف الصحي، وإنهاء معاناتهم بما يحفظ صحة وسلامة الأشخاص، فالوضع المتعفن لمحيط المطمورة مرشح حاليا للتأزم أكثر، خاصة وأن العديد من العائلات تجري مياهها القذرة بمجاري عشوائية، لتتعالى الأصوات شاكية ومطالبة بمشروع يجعل قنواتهم تصب بأحد الأودية القريبة منهم، إلى حين ذلك يبقى كل شيء وارد….

سيدعلي.ه‍

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: