فيما عادت الرتبة الرابعة وطنيا لابنة شرشال أ. مريم بـمعدل 18.34: الناجحون في البكالوريا يخرجون للشارع و يحتفلون على طريقتهم الخاصة

ihtifal-bac

رفع الستار عن النتائج النهائية لشهادة البكالوريا  2015صبيحة هذا الخميس 9 جويلية على مستوى التراب الوطني في حدود الساعة العاشرة صباحا، هي اللحظة التي انتظرها طلبة السنة الثالثة ثانوي بولاية تيبازة خاصة عندما يتعلق الأمر بتأشيرة العبور إلى الجامعة ، خبر إعلان النتائج انتشر كالنار في الهشيم بالنسبة للأولياء والطلبة الذين توجهوا مباشرة لموقع الديوان الوطني للامتحانات و المسابقات للتأكد حقيقة من اجتياز أبنائهم مرحلة التعليم الثانوي بنجاح.

شرشال نيوز حضرت الفرحة العارمة التي عاشها التلاميذ الناجحين في المسابقة، أين راحوا يتبادلون التهاني بينهم بطريقة اقل ما يمكن أن نقول عنها أنها هستيرية، في وقت لم يسعف الحظ البعض في بلوغ المبتغى فكان رسم الرسوب باديا وممزوجا بالحسرة و الغيض على معدل لم يكفي لإدخال السعادة لقلوب أفراد العائلة، مؤجلا إياها لإشعار لاحق مع ارتفاع سقف المطالب تحت شعار “الانتصار أو الانكسار”.

هي لحظات استثنائية رمضانية و تربوية تلك التي عاشها طلبة البكالوريا بشرشال رفقة أوليائهم و أصدقائهم، أين صالوا و جالوا الشوارع بالسيارات و الدراجات صانعين أجواء مميزة إذانا ببلوغ الهدف المنشود بعد عام دراسي من التحضير الجدي لهاته الموقعة، الأمهات بدورهم أردن أن يشاركن الفرحة رفقة الناجحين فأطلقن العنان لحناجرهن في صورة زغاريد لحنت على طريقتهن الخاصة.

مدينة شرشال كانت ممثلة في ابنتها الطالبة “أولولو مريم” في شعبة العلوم التجريبية بمعدل 18.34، كاتبة اسمها بأحرف من ذهب في قائمة الطلبة العشر الأوائل المتفوقين في البكالوريا، مشرفة بذلك ولاية تيبازة عامة و أفراد عائلتها بالخصوص، و يذكر أن المترشحين الراسبين في الامتحان بإمكانهم سحب كشوف نقاطهم بالعودة إلى موقع الديوان الوطني للامتحانات و المسابقات بعد ثلاثة أيام، على أن تعلق القائمة الرسمية للناجحين بالمؤسسات، فألف مبروك لجميع الناجحين و حظ أوفر للذين لم سعفهم الحظ في هذه الدورة.

                                                                                                        هـ.سيدعلي

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: