فيما ضُربَت أوامر والي تيبازة عرض الحائط: جدار الإحاطة بمدرسة البشير الإبراهيمي بحجوط يهدّد حياة التلاميذ والمواطنين

أعرب أولياء تلاميذ مدرسة البشير الابراهيمي بحجوط عن تخوفهم الشديد على سلامة أبنائهم بسبب الحائط الخارجي للمدرسة الايل الى الانهيار والمتواجد على زاوية جد خطيرة وحملت جمعية الجيل الرائد لولاية تيبازة، الجهات المعنية مسؤوليتها الكاملة في حال وقوع حادث مأساوي لا قدر الله.

وكان رئيس الجمعية قد نبّه السلطات العمومية خلال إشراف والي تيبازة لبيبة ويناز على المجلس الولائي المخصص لدائرة حجوط مؤخرا بحضور مختلف المتدخلين والفاعلين.

ورغم إبلاغ الجمعية لكل من رئيسي بلدية ودائرة حجوط وأولياء التلاميذ ومديرية التربية، الا أن دار لقمان لا تزال على حالها.

وكانت والي تيبازة قد أمرت باتخاذ الاجراءات الوقائية فورا في انتظار انطلاق مشروع هدم الجدار وبنائه من جديد وذلك حفاظا على سلامة التلاميذ الا ان تعليماتها ضربت عرض الحائط ولم تنفذ.

وكان ممثل عن مديرية التجهيزات العمومية قد كشف في نفس اللقاء عن تخصيص مبلغ مالي قدره 400 مليون سنتيم لهدم جدار الغلق وإعادة بنائه ، الا ان الاشغال لم تنطلق بعد ،ليبقى مئات التلاميذ والأساتذة والعمال والمارة الذين يمرون بجواره مهددون بسقوطه في أية لحظة لا سيما أثناء هبوب الرياح.

بلال لحول

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: