فيما شدّدت على ضرورة الإسراع في الانجاز: والي تيبازة “لبيبة ويناز مباركي” تتفقّد جملة من المشاريع بمناطق الظل ببلديات دائرة الداموس

قامت والي ولاية تيبازة ” لبيبة ويناز مباركي ” نهار هذا الأربعاء 14 أكتوبر، بزيارة تفقدية لعدد من المشاريع بمناطق الظل ببلديات دائرة الداموس مرفوقة برئيس المجلس الشعبي الولائي ” رشيد كوراد ” و الأمين العام للولاية و كذا مدراء مختلف القطاعات بولاية تيبازة على غرار البناء و التعمير و التربية و الموارد المائية و السكن .

بداية زيارة الوالي و الوفد المرافق لها كانت من بلدية بني ميلك، أين كان في استقبالها بمقر البلدية رئيس دائرة الداموس ” محمد بوقة ” رفقة رئيس المجلس الشعبي البلدي “عبد العزيز وازن” و نوابه، بحيث اطلعت الوالي على مختلف المرافق و المكاتب داخل مقر البلدية و ألقت نظرة عن كثب لسير عمل تلك المرافق كمصلحة البيومتري و الحالة المدنية و مكاتب عمال البلدية ، و التي أكدت على ضرورة مرافقة المواطنين و مواكبة العصرنة في مجال استخراج الوثائق و التسيير الإداري للبلدية .

مباشرة بعدها توجّهت لبيبة ويناز لمنطقة واد الحد التابعة لدوار تفساسين إحدى مناطق الظل و التي تبعد عن مقر البلدية بحوالي 12 كلم ، بحيث اطلعت على سير أشغال مشروع إنجاز بئر تنقيبي للمياه الصالحة للشرب و الذي بلغت نسبة أشغاله 30 % و من شأنه أن يزود دوار تفساسين بالماء الشروب بعد انطلاق أشغاله شهر أوت الفارط بتكلفة مالية فاقت 570 مليون سنتيم و في مدة آجال لا تتعدى 3 أشهر، في حين تبقى أشغال الربط التي سيتم الإنطلاق فيها مباشرة بعد انتهاء عملية التنقيب بمدة آجال حدّدت بـ 8 أشهر من تاريخ الانطلاق، بحيث شدّدت الوالي على ضرورة تقليص مدة سير الأشغال و تزويد سكان المنطقة بالمياه .

المحطة الثانية للزيارة كانت بتفقد مشروع إنجاز 3 أقسام ابتدئية بدوار بوعربي بطاقة استيعاب 110 تلميذ و التي انطلقت أشغالها في أواخر شهر أفريل الفارط بتكلفة مالية 2.8 مليار سنتيم و بنسبة تقدم للأشغال بـ60% ، و بعد اطلاع الوالي لبيبة ويناز على البطاقة الفنية للمشروع أسدت تعليمة بدارسة و تخصيص غلاف مالي لإنجاز مطعم مدرسي و أكّدت على ضرورة الإسراع في الأشغال .

المحطة الثالثة و الأخيرة للزيارة ببلدية بني ميلك كانت بتفقد مشروع إنجاز شبكة المياه الصالحة للشرب بدوار غزلية و دوار شلة و التي بلغت نسبة أشغالها 35 % و بتكلفة مالية فاقة 5 مليار سنتيم و بطاقة استيعاب 250 متر مكعب .

بلدية الداموس كانت المحطة الثانية لزيارة الوالي لبيبة ويناز و كان في استقبالها رئيس المجلس الشعبي البلدي ” الطاهر خويضر ”  رفقة نوابه  ، أين وقفت على مشروع تهيئة و تعبيد طريق الرابط بين دوار بني حطيطة و الطريق الولائي رقم 03 على مسافة 1.2 كلم و الذي يعرف توقفا منذ عدة أشهر (انطلاقته كانت في شهر أكتوبر 2019م ) بسبب توقف الأشغال الخاصة بإنجاز شبكة التطهير من طرف مصالح مديرية الموارد المائية لأسباب تقنية ، بحيث من المزمع أن يتم الإنطلاق فيه خلال الأسبوع القادم بعد ربط قنوات الصرف الصحي و ليتم بعدها الانطلاق في أشغال تهيئة و تعبيد الطريق .

المحطة الثانية ببلدية الداموس كانت تفقد الوالي لمشروع أشغال التهيئة الخارجية 410 مسكن عمومي إيجاري بحي سيدي عبد القادر  انطلقت في أوت 2018م و انتهت أشغالها كليا باستثناء 2 % من التهيئة الخارجية، بحيث أكّدت لبيبة ويناز على ضرورة الإستعجال بإعداد القوائم لتسليمها لمستحقيها قبل نهاية السنة الجارية .

المحطة الثالثة و الأخيرة ببلدية الداموس كانت بتفقد أشغال إنجاز مطعم مدرسي (مدرسة عيد جلول ) بدوار سيدي عبد القادر و التي انتهت أشغالها بنسبة 100% ، في حين يتبقى تسليم التجهيزات الخاصة بالمطعم و هو ما أكّدته الوالي بتخصيص الغلاف المالي الخاص بالعتاد و تسلمه قبل الدخول المدرسي .

من جهته رئيس المجلس الشعبي البلدي للداموس ” خويضر الطاهر ” اقترح على الوالي مشروع طريق اجتنابي يربط المدخل الشرقي للمدينة  بالمدخل الجنوب غربي على مسافة 3.5 كلم و الذي من شأنه أن يخفف الخناق داخل المدينة ، و هو ما قابلته الوالي بدراسته و طرحه على الوزارة الوصية .

المحطة الأخير لزيارة الوالي لبيبة ويناز كانت بلدية الأرهاط أين توقفت عند مشروع أشغال إنجاز 160 سكن عمومي إيجاري و الذي عرف توقفا لعدة سنوات لأسباب إدارية و مالية ، بحيث استمعت الوالي لشكاوي المستفيدين من المشروع و الذين عبروا عن استيائهم بسبب توقف الأشغال لعدة سنوات و طالبوها بإعادة بعث المشروع و هو ما أكدته الوالي بعد دراسة ملفه و النظر لأسباب التوقف و طمأنتهم بالتعجيل بإعادة بعث الأشغال .

طالب عبد الرحمان

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق