فيما بلغ المعدل اليومي لضحايا فيروس كورونا 17 حالة: تسجيل 36 وفاة هذا الثلاثاء 27 جويلية بولاية تيبازة منها 16 بحجوط لوحدها

تشهد الوضعية الصحية بولاية تيبازة تدهورا كبيرا خلال الأيام الأخيرة، حيث بلغ معدّل الوفيات جرّاء فيروس كورونا 17 حالة في اليوم، موزّعة عبر بلديات الولاية.

وبلغ عدد الوفيات ذروته هذا الثلاثاء 27 جويلية، حيث تمّ تسجيل 36 حالة وفاة حسب ما علمته شرشال نيوز من مصادر موثوقة. وسجّلت بلدية حجوط لوحدها 16 حالة وفاة هذا الثلاثاء، بينما تَوزَّعَ العدد المتبقي على العديد من البلديات.

وتشهد مصالح كوفيد عبر مستشفيات ولاية تيبازة اكتضاضا كبيرا، تجاوز طاقتها الاستيعابية، حيث بلغ 90 مريض بمستشفى سيدي غيلاس، وما يقارب نفس العدد بمستشفى القليعة، الذي يعرف اكتضاضا كبيرا، مع النقص الفادح للأكسيجين الذي تعرفه ذات المصالح.

والملاحظ انّ كل المرضى المتواجدين في حالات حرجة بالمستشفيات لم يخضعوا للتلقيح، ما جعلهم عرضة لانهيار صحي كبير حسب مصادر شرشال نيوز.

وعلى إثر هذه الحالة الخطيرة، تتعالى أصوات العقلاء لتحذير المواطنين من مغبّة الاختلاط وعدم الالتزام باجراءات الوقاية، والتقليل من الحركة خصوصا في هذه المرحلة الحرجة، كما تدعو المواطنين للإسراع في تلقي اللقاح المضاد لفيروس كورونا، الذي من شأنه أن يقي المُلقّح من آثار الفيروس في حالة إصابته به.

حسان.خ

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: