فيما أوقفت مصالح الأمن المشتركة 19 متهم في القضية: وكيل الجمهورية لدى محكمة شرشال يكشف وجود شبكة دولية وراء حريق قوراية المأساوي

كشف وكيل الجمهورية لدى محكمة شرشال “شنوفي كمال” نهار هذا الاثنين 16 نوفمير، عن الحقائق الأولية والمثيرة فيما يخص قضية الحريق المهول بقوراية مؤخرا، في ندوة صحفية حضرتها الأسرة الإعلامية بما فيها شرشال نيوز، وكذا ممثلين عن الامن والدرك الوطنيين ومحافظة الغابات لولاية تيبازة، وذلك لتنوير الرأي العام وتكذيب الإشاعات والمعلومات الخاطئة التي تُروّج في هذا الشأن.

حرائق رهيبة عاشتها مختلف ولايات الوطن ليلة جمعة حمراء (6نوفمبر 2020)، أدّت إلى خسائر جد معتبرة منها حريق قوراية (وفاة شخصين، حرق للثروة الغابية والحيوانية)، والذي قال عن تفاصيله الأولية وكيل الجمهورية لدى محكمة شرشال، بعد فتح تحقيق لمعرفة أسباب نشوبه، وذلك بالتنسيق مع كتيبتي الدرك الوطني لقوراية وشرشال وفرقة الشرطة القضائية والولائية لتيبازة.

حرائق عمدية وبصفة منظمة لزعزعة استقرار البلاد والمساس بالسكينة العامة

نتائج التحقيق الأولية لحريق قوراية كشفت عن وجود أيادي داخلية وخارجية تسعى لضرب استقرار الوطن، أو ما أسماه وكيل الجمهورية بـ: “شبكة دولية” ركبت موجة الحرائق لخلق الفوضى والإخلال بالنظام العام، نيران قال عنها عمدية ومفتعلة من طرف أشخاص كشفت التحقيقات أخيرا عن هويتهم، لتوجّه تعليمات بعدها بإيقاف جميع المتهمين والمتورطين في هذا الفعل الإجرامي، بمجموع 19 شخص مشتبه فيهم، أين تم تقسيمهم لأربعة مجموعات، الأولى يتزعمها ثلاثة أشخاص اكتشفت أسباب ودوافع قيامهم بهذه الأعمال التخريبية، بناء على حرقهم للغابات عمدا بصفة منظمة، وبهدف زعزعة استقرار البلاد والمساس بالسكينة العامة، تحت تحريض أشخاص مناوئين من داخل وخارج الوطن !، باستعمال قارورات غاز البوتان (تمّ حجزها)، وأخذ صور فوتوغرافية من الفاعل الرئيسي أثناء تنفيذ العملية، كما ضبطت المصالح المعنية بحوزة المشتبه فيهم أجهزة للهاتف النقال لحظة توقيف أحد المتهمين، ناهيك عن ضبط جهاز هاتف نقال آخر في مكان سري لا يعلمه إلا الفاعل، إلا أن حنكة الضبطية القضائية، تمكّنت من الوصول لهذا المكان وحجزه إلى جانب وثائق تخص العدالة، حسب تصريح وكيل الجمهورية لدى محكمة شرشال.

 

تحويل للأموال بالعملة الصعبة وأشخاص يركبون موجة النار بحرق مساكنهم للحصول على إعانات وسكنات !!

التحريات المتعلقة بأجهزة الهواتف النقالة للمشتبه فيهم يضيف وكيل الجمهورية لدى محكمة شرشال، أفضت لمعاينة مجموعة من الرسائل النصية القصيرة بينه وبين أطراف مقيمة خارج الوطن، والمطالبة من خلاله إلى تحديد هويته الكاملة لغرض تحويل أموال بالعملة الصعبة، (من الخارج إلى الداخل)، وهو ما تم فعلا من خلال التحقيق مع بنك “واسترن يونيون، Western Union”، والذي تمّ عن طريقه تحويل الأموال بالعملة الصعبة.

أما المجموعة الثانية فتتكون من 8 أشخاص، قاموا وبتحريض من المجموعة الأولى، بعملية وضع النار عمدا أدّت إلى اشتعالها وامتدادها لأملاك الدولة وأخرى تابعة للخواص، ما أسفر عن وفاة شخصين بدوار مهابة أعالي قوراية، أما المجموعة الثالثة فهي بـ 5 أشخاص، أشعلوا بطريقة عمدية النار في مساكنهم الخاصة !، وذلك لأغراض الحصول على إعانات مالية من الدولة، فيما تتكون المجموعة الرابعة من 3 أشخاص، حرّضوا المواطنين مباشرة وعبر مواقع التواصل الاجتماعي فايسبوك بالدعوة إلى التجمهر، بهدف الإخلال بالنظام العام والسكينة العامة للمواطنين، إضافة إلى نشر الأكاذيب والأخبار المغلوطة.

 

العدالة تتوعد الجناة وتصدر أوامر بالقبض على المتورطين المقيمين بالداخل والخارج

 وعلى هذا الأساس تمّ متابعة جميع المتهمين والمتورطين، في قضية حريق قوراية المأساوي وفي الفعل الإجرامي، مجموعة أولى توبعت بجنايات الأعمال التخريبية، المساس بأمن الدولة، وضع النار في أملاك تابعة للدولة وأخرى للخواص وأدّت إلى الوفاة، مجموعة ثانية تمّت متابعتها بجنايتي الأعمال التخريبية ووضع النار في أموال مملوكة للغير، فيما تتابع المجموعة الثالثة بجنايتي الأعمال التخريبية ووضع النار عمدا، أما المجموعة الرابعة فسيتم متابعتها بجنحة التحريض على التجمهر ودعوة المواطنين للوقوف أمام المصالح الإدارية لخلق نوع من الفوضى وعدم الاستقرار الأمني، متّهمون يتواجدون حاليا أمام السيدة قاضي التحقيق حسب تصريحات وكيل الجمهورية لدى محكمة شرشال في ندوته الصحفية، مع التماس أمر الإيداع لجميع المتهمين وإضافة كل من يكشف عنه التحقيق، والأكثر من ذلك وجود 6 أشخاص مقيمين بين داخل وخارج الوطن في حالة فرار، 2 منهم في الداخل و 4 في الخارج، تمّ متابعتهم بنفس الأفعال المنسوبة للمتهمين الأوائل، وكذا التآمر والتخابر ضد أمن واستقرار الدولة، أين التمست الجهات القضائية في حق المقيمين بالداخل أمر القبض ثم الإيداع، أما بالنسبة للمتورطين من خارج الدولة، فقد أصدر في حقهم أمر بالقبض الدولي، ملخص وقائع مثيرة عن حريق قوراية، كشف عن نوايا شيطانية ومبيّتة للمجرمين… في انتظار نتائج التحقيقات النهائية.

سيدعلي هرواس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: