غلق المفرغة العمومية بواد الحمّام سيكون بعد أيّام: رئيس بلدية شرشال يتّخذ قرار تحويل نفايات المدينة إلى سيدي راشد

decharge

قرّرت السلطات المحلية لبلدية شرشال غلق المفرغة العمومية بأعالي واد الحمام على الجهة الغربية للمدينة، وقد أكّد رئيس البلدية السيد موسى جمّال لشرشال نيوز هذا القرار، الذي جاء لوضع حدّ للحالة التي يعيشها سكان المنطقة منذ سنوات. وأضاف رئيس البلدية أنّه في غضون حوالي أسبوع سيتمّ تحويل النفايات إلى مفرغة الردم التقني بسيدي راشد، وينجرّ عن هذا القرار تحمّل البلدية لمصاريف إضافية نتيجة المسافة التي تقطعها شاحنات رفع النفايات إلى مفرغة سيدي راشد كما أكّد رئيس البلدية أيضا أنّه رغم اتّحاذ القرار فإن مدة حوالي أسبوع إلى عشرة أيام ضرورية لإشعار بلدية سيدي غيلاس وإمهالها هذه المدة لاتّخاذ التدابير اللازمة، حيث أنّ نفايات بلدية سيدي غيلاس تُفرّغ أيضا في مفرغة واد الحمام.

decharge3

وقد كان سكان واد الحمام والجهة الغربية لمدينة شرشال قد اشتكوا مرارا من الوضع الكارثي الذي يعيشونه نتيجة الدخان و الروائح الكريهة التي تقتحم بيوتهم ولم تسلم منها حتى الحيوانات والنباتات، خصوصا في هذه المرحلة من السنة حيث تزيد الحرارة من تعفّن النفايات.

شرشال نيوز، منذ الاتصالات الأولى للسكان الذين طالبوها بإبلاغ وضعيتهم هذه إلى السلطات، لم تتوقّف عن متابعة الوضع حيث قامت منذ الشكاوى الأولى إلى زيارة المفرغة والتحدّث إلى السكان فكانت مقالات عديدة عن الموضوع ومساءلة مستمرّة للسلطات المحلية والولائية، وكان آخر موضوع نهاية شهر جويلية المنصرم و هو بمثابة دقّ ناقوس الخطر والإشعار عن حالة الاستياء القصوى للسكان.

decharge2

هذا القرار من شأنه أن يضع حدّا لأزمة بيئية حقيقية بلغ تأثيرها في إصابة العديد من السكان خصوصا الأطفال بأمراض مزمنة، وسيضع مديرية البيئة بولاية تيبازة أمام ضرورة الإسراع في تحديد الوعاء العقاري من أجل إنجاز مشروع مفرغة الردم التقني لبلدية شرشال.

ش.ن

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: