شر شال تحتفي بالذكرى الواحدة و الخمسين لاستقلال الجزائر

maktabacherchell

احتضنت مساء يوم الخميس 4 جويلية مكتبة البلدية بشر شال،الاحتفال الخاص بالذكرى الواحدة و الخمسين لاستقلال الجزائر وذلك في الحفل الذي أشرفت عليه مندوبية المجاهدين بشر شال بالتنسيق مع البلدية،بحضور العديد من المجاهدين الذين صنعوا تاريخ و مجد الجزائر،ولسماع المحاضرة التي يلقيها المجاهد ” شرشالي موسى ” وهو أمين وطني مكلف بالتنظيم،حيث جاءوا إلى المكتبة لتذكير الحضور و الشباب بهذا التاريخ الذهبي لجيل الثورة،ومحاولة ترسيخ هذه المبادئ في الجيل الحالي.

الحفل انطلق بالسماع للنشيد الوطني و كلمات معبرة للعديد من المجاهدين   

مباشرة بعد السماع للنشيد الوطني،حتى انطلق الحفل على الساعة الثانية و النصف مساء، تحت اشراف رئيس مندوبية المجاهدين بشرشال السيد بريش،وكان يعطي الكلمة للعديد من المجاهدين،لتقديم ولو لمحة عن التنظيم السياسي و العسكري بالمنطقة الرابعة.

          رئيس دائرة شرشال أجهش بالبكاء بمجرد حديثه عن الظروف العصيبة التي مرت بها الجزائر

في لقطة تفاعل معها جميع الحضور،وصفقوا لها مطولا،هو التأثر الكبير لرئيس دائرة شرشال و هو يتحدث عن المعاناة التي مرت بها الجزائر وقال “الجزائر كانت تعيش أزمات في السكن و قلة المستشفيات و الإدارات ،أبناء الشهداء و الأرامل كلهم مشردين ” كما تحسر رئيس الدائرة عن غياب شباب مدينة شرشال و قال ” هناك مجاهدين جاءوا من الجزائر و الشلف و المدية،ولكن شباب المدينة الذي كان منتظرا في هذا الحفل،ولكنه لم يكن في الموعد “ولم يستطع إكمال الحديث بسبب تأثره الشديد ليعطي الكلمة إلى رئيس مندوبية المجاهدين بشر شال.

            المجاهدون القدامى كلهم اجمعوا على ضرورة الحفاظ على سلامة و امن الجزائر

في كلامهم جميعا،اجمع كل المجاهدون و الأساتذة الذين حضروا الحفل على ضرورة الحفاظ على أمن و سلامة الجزائر،مذكرين الحضور بالأبطال الذين صنعوا مجد الولاية الرابعة،من بينهم،الأمين الوطني الملف بالتنظيم و المجاهد ” شرشالي موسى “،كما عاد احد الأساتذة بذاكرة الحضور إلى الوراء بالتحديد إلى سنوات 1957،ليتحدث عن هذا المجاهد الذي يعتبر أول رئيس لدائرة شرشال،كما تحدث كذلك أمين ولاية المجاهدين إلى الحضور وأعطى مقدمة مختصرة شكر فيها كل المسئولين و الإداريين والسياسيين الذين نظموا الحفل،وأثنى كذلك غلى المجاهدين الذين رسموا تاريخ الولاية الرابعة خاصة من مدينة شرشال.

                         إمام المسجد العتيق بشر شال هو الآخر كان حاضرا  

كما حضر الحفل إمام المسجد العتيق بشر شال “الشيخ سليمان ” إضافة إلى الأستاذ و الشيخ” جلاوي” اللذان قدما دعاء خاصا لكامل الحضور،وركزوا على الأمن و الأمان لبلدنا الحبيبة الجزائر.

          في الأخير تكريم خاص لرئيس بلدية شرشال و رئيس الدائرة و بعض المجاهدين

في أخر الحفل قام رئيس مندوبية المجاهدين بشر شال، بتكريم ابرز الشخصيات الحاضرة في مقدمتهم رئيس البلدية و رئيس الدائرة و أمين ولاية المجاهدين.

                                                                                               هـ.س

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه:
Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google