رمي النفايات خلسة في طريق “تاله ندريوش” أعالي شرشال: جريمة ضد الطبيعة والانسان

tallandryouch

ظاهرة خطيرة ولا أخلاقية بدأت تنتشر في الفترة الأخيرة على الطريق الجبلي الجنوبي، بحيث أصبح يعمد بعض سائقي الشاحنات إلى رمي نفاياتهم من أتربة وقاذورات على حواف هذا الطريق الجبلي، الذي يربط الأحياء الريفية الجنوبية بوسط مدينة شرشال.

وقد عرف هذا الطريق خلال السنوات الأخيرة انتعاشا كبيرا بعد إصلاحه، حيث أصبح يسلكه العابرون نحو سيدي سميان ومناصر تجنّبا للطرق الولائية المؤدية اليهما وذلك تجنّبا للازدحام، كما منح استغلال الطريق الذي يوجد في حالة جيدة المنطقة الجبلية حركية وعودة لكثير من أهالي المدينة إلى استغلال أراضيهم والاشتغال بالفلاحة ما سيعطي لريف المنطقة حيوية ونشاطا زراعيا وفلاحيا في المستقبل القريب. ناهيك عن تحوّل هذه الجهة الجنوبية إلى وجهة سياحية محلية يقصدها سكان المدينة خصوصا في الربيع للنزهة والترويح عن النفس من ضغط المدينة. لكن تصرفات عديمي الضمير من أصحاب الشاحنات الخاصة بنقل النفايات أثّر بكثير إما على المناظر الطبيعية الخلابة التي تمتاز بها منطقة جبل “بوعلام” و غابات “بللاعزم” ، وإما على نفعية الطريق بحيث بدل الانتقال إلى المفرغة العمومية بأعالي وادي الحمام، يلجؤون إلى إفراغ حمولة شاحناتهم على حواف هذه الطريق، وأحيانا تقريبا وسطها ما يوحي بالخوف الشديد الذي يسيطر عليهم أثناء القيام بعملهم الاجرامي هذا ضد الطبيعة والانسان معا.

بعض مستعملي هذا الطريق الذين لفتوا انتباهنا يناشدون السلطات التصدي لهذه الظاهرة في أقرب وقت وردع هؤلاء الجناة بأقصى ما يخوّله القانون.

ش.ن

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: