رسالة من المظلومين في قائمة السكن العمومي ببلدية الداموس إلى والي تيبازة لبيبة ويناز مباركي

تَرِد إلى شرشال نيوز عشرات الرسائل من مواطني الولاية، خصوصا في هذه المرحلة التي تمّ فيها الإعلان عن قوائم السكن بعدد من البلديات. واخترنا الرسالة التالية كاملة، دون أي تعديل، وهي رسالة موجّهة إلى السيدة والي ولاية تيبازة لبيبة ويناز مباركي، من مواطن من الداموس أُقصيَ من قائمة السكن لحصة 330 مستفيد، المعلن عنها الأسبوع المنصرم، يُعبّر فيها نيابة عن عدد كبير من الذين تلقينا شكاويهم لذات السبب.

التحرير

نص الرسالة:

الداموس في 20/03/2021

الى السيدة :والي ولاية تيبازة

الموضوع : طلب الدخل العاجل وفتح تحقيق في قائمة المستفيدين من السكنات الاجتماعية حصة 330مسكن ببلدية الداموس
بعد التحية والسلام اما بعد :
انه لمن المؤسف ونحن في عام 2021 وفي ظل ما يسمى بالجزائر الجديدة ان نرى تصرفات من المجالس الشعبية المنتخبة اقل ما يقال عنها انها تصرفات دنيئة ومقيتة وحقرة في حق أناس مغلوبين على امرهم أناس كانوا يتطلعون بعد الحراك المبارك الى جزائر افضل يسودها العدل والانصاف والقضاء على كل مظاهر المحسوبية والمحاباة وغيرها من مظاهر الفساد التي كانت تنخر جسد جزائرنا الحبيبة الا ان للمجالس الشعبية المنتخبة وخاصة المجلس الشعبي البلدي لبلدية الداموس كانت كلمة أخرى .

سيدتي الوالي نحن المقصيون من السكنات الاجتماعية لبلدية الداموس حصة 330 مسكن يؤسفنا ان نخبركم اننا تعرضنا الى كافة أنواع التعسف والحقرة والمحسوبية والمحاباة في منح هذه السكنات الاجتماعية التي كنا نطمح على غرار كل المحتاجين الى الاستفادة من سكن ياوينا وسكنات كنا ننتظرها لعقود الا انه حدث العكس تماما وذهبت الى غير مستحقيها بتاتا .

سيدتي الوالي في هذه الحصة اقصيت المطلقة والارملة والمعاق ورب الاسرة اب طفلين واكثر وكل من هو في امس الحاجة الى سكن ومنحت السكنات الى أناس يملكون منقولات بالملايير وعقارات يفوق طولها الصرح الذي بناه هامان لفرعون مصر يتطلب يوما كاملا للتنقل بين غرف فيلاتهم الفخمة . في هذه القائمة وردت أسماء لاناس قد غادرو هذه البلدية وغيروا مقر سكناهم الى ولايات أخرى منذ عقد من الزمن ووردت أسماء لشخصيات من ذوي الثراء الفاحش وورداسماء لعدة اشخاص موظفين تتجاوز رواتبهم اربع الى 6 اضعاف الراتب الأدنى المضمون و حوالي 48 اسما كلهم من أقارب رئيس البلدية ورئيس نواب المجلس الشعبي البلدي وعشرين شخصا من أصحاب الملفات السكن الهش بالرغم من ان القانون يمنع ذلك وكل هذا لاسباب سياسية بحتة يعرفها القاصي والداني .

سيدتي الوالي كنا قادرين على غرار سكان الولاية في البلديات المجاورة ان نغلق الطرق ونشل جميع المرافق العمومية الأخرى لكن عين العقل مانصت على هذا وان مداواة الجراح ما كانت بفتح جراح أخرى وارتاينا الى المطالبة بحقوقنا بطرق قانونية بدل الضوضاء والفوضى والصدام مع إخواننا من الاسلاك النظامية من درك وشرطة وتعطيل مصالح إخواننا .

لذا نرجوا من سيادتكم التدخل العاجل لالغاء القائمة او على الأقل فتح تحقيق معمق حول ورود أسماء  الأشخاص الغير مستحقي السكن وورود اشخاص من أقارب رىيس المجلس الشعبي ورئيس نوابه في هذه القائمة وانصافنا نحن المقصيون ونؤكد اننا بامس الحاجة الى سكن ياوينا نحن وعائلاتنا .وابوابنا مفتوحة للجان التحقيق في أي وقت .

اننا نضع في شخصكم ثقتنا المطلقة في فتح تحقيق ومعاقبة المسؤولين عن هذه الهزلة وفي انتظار تدخلكم تقبلوا منا فائق عبارات التقدير والاحترام.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: