رئيس جمعية مولودية شرشال” جلول الحاج حميش” لشرشال نيوز: “حقّقنا تأهلا تاريخيا إلى القسم الثاني هواة..هدفنا الموسم المقبل ورقة الصعود وندعوا السلطات المحلية والولائية لدعم الفريق”

كشف رئيس جمعية مولودية شرشال “جلول الحاج حميش” في حوار لشرشال نيوز نهار هذا الثلاثاء 4 أوت، عن سعادته البالغة بالتأهل إلى القسم الثاني هواة، بعد تحقيق الفريق للمرتبة الخامسة وتوقف البطولة بسبب فيروس كورونا، ناهيك عن العمل الكبير الذي بذله الطاقم الفني والإداري واللاعبين بالخصوص، للظفر بالهدف الذي كان مسطرا منذ انطلاق الموسم الكروي 2019/2020، كلل بتأهل تاريخي لم تشهده مولودية شرشال لكرة القدم منذ سنوات السبعينات، أين استطاعت افتكاك ثلاث بطولات في أربع سنوات ناهيك عن المشاركة المشرفة ببطولة كأس الجزائر، وبمستوى عرف نسقا تصاعديا ملحوظا من مباراة لأخرى، فقال عن التأهل “تأهلنا للقسم الثاني هواة مستحق ولم يكن سهلا، قمنا بعمل كبير ووقفنا إلى جانب الفريق منذ البداية، أول مرة فريقنا يحقق ثلاث بطولات في أربع سنوات ونطمح للمزيد”.

” مستعد للإستغناء عن خدمات أي مدرب أو أي لاعب من أجل مصلحة الفريق حتى ولو كان “كمال جحمون”

رئيس جمعية مولودية شرشال “جلول الحاج حميش”، عاد ليتحدث عن رحيل المدرب الذي تأهل معه الفريق إلى قسم ما بين الرابطات الموسم الماضي ” كمال جحمون”، مؤكدا سعي الإدارة مع بداية الموسم الجديد المحافظة عليه بحكم النتائج الإيجابية التي حققها من جهة، والتسهيلات التي وجدها من شخصه دون أي مشاكل خاصة المالية منها، مؤكدا أنه كرئيس للجمعية وجد أنه من الضروري الإستغناء عن خدماته لأجل مصلحة الفريق، وأنه مستعد للتضحية بأي مدرب أو لاعب للحفاظ على استقرار النادي، مثنيا على المدرب الحالي لمولودية شرشال “بوعلام شنعة”، بعد قبوله العودة لقيادة أعرق فريق بشرشال، في قرار اتخذته إدارة النادي ولم يتردد هو الآخر في قبوله وتلبية النداء، وجه معروف بتواضعه وأخلاقه الرياضية وصرامته في العمل، عودته لتدريب الفريق الأول كانت بهدف وضعه في الطريق الصحيح، فوجد كل الإمكانيات والظروف المتاحة للعمل، حرص فيها رئيس جمعية مولودية شرشال على توفيرها له بل وترك الكرة في مرماه…يقول جلول الحاج حميش”.

” كنا في المراتب الأولى منذ بداية البطولة ويستحيل أن تلعب على ورقة الصعود بنفس اللاعبين كل موسم”

واصل رئيس جمعية مولودية شرشال “جلول الحاج حميش” حديثه لشرشال نيوز، منوها بالمراكز والمراتب الأولى المحققة منذ انطلاق البطولة، والتي لم تكن حسبه سهلة بالنظر للفرق المنافسة، مستوى متصاعد قال عنه يستحيل اللعب فيه على ورقة الصعود بنفس اللاعبين والأسماء التي لعبت الموسم الفارط بالقسم الجهوي الثاني، الأمر الذي جعله يقرر ضخ دماء جديدة والبحث عن لاعبين آخرين لدعم خطوط الدفاع والوسط والهجوم، دون تهميش أو إقصاء حسبه للمواهب الشابة بالفرق الشبانية لشرشال، مضيفا أن بطولة ما بين الرابطات كانت بحاجة للاعبين ذوي خبرة، ولا يمكن الزج بهم هكذا للعب على الصعود، مبديا سعادته كذلك بالإنجاز الذي حققه فريق الشبان- أصاغر بتحقيقهم لثلاث بطولات في أربع سنوات، شاكرا بالمناسبة رئيس الفريق “محمد مناعي” والمكلف بالفئات الشبانية الرياضية، نظير جهوده المبذولة لتطويرة كرة القدم الشرشالية.

“سنعقد قريبا جمعيتنا العامة قريبا لعرض التقرير المالي والأدبي…من يريد التقدم لرئاسة الفريق أو تقديم الدعم الأبواب مفتوحة للجميع”

الجمعية العامة لمولودية شرشال ستعقد قريبا اجتماعها لعرض تقريرها المالي والأدبي الخاص بالموسم الكروي 2019/2020، والفصل في الأهداف المرجوة الموسم المقبل ببطولة القسم الثاني هواة، داعيا كل من يريد رئاسة الفريق أو تقديم الدعم بالتقرب، مؤكدا أن الأبواب مفتوحة للجميع وسيجدون كل الدعم المالي والمعنوي لأجل مصلحة الفريق، مهديا هذا التأهل للأنصار والجماهير التي لطالما وقفت إلى جانب الفريق، خاصة الوجوه التي تتحمل صعوبة التنقل الى خارج الديار لمساندة رفقاء المهاجم “سيدعلي عبدو”، موجها جزيل شكره للسلطات المحلية للدعم الممنوح للنادي على رأسها رئيسي دائرة وبلدية شرشال ” زين الدين باكلي” و”جمال أوزغلة”، مستحضرا الضغط الذي فرضاه عليه لتحقيق الصعود واسعاد الجماهير، داعيا كذلك للمزيد من الدعم خاصة الموسم المقبل، كما وجه شكره لمدير الشبيبة والرياضة لولاية تيبازة لوقوفه إلى جانب النادي….

دون أن ينسى اللاعبين القدماء وأعضاء مكتب جمعية مولودية شرشال على غرار “ابراهيم أوقايدة”، ” أمين غرديس”، مولود بيرم”، “محمد منادي”، ” فريد ملحاني” وغيرهم، فيما نال المدرب “بوعلام شنعة” ولاعبوه حصة الأسد من التشكرات، لتحقيقهم للمرتبة الخامسة والتي أهلت مولودية شرشال عن جدارة واستحقاق بعد توقف البطولة بسبب جائحة كورونا، مستذكرا وقفتهم الرجولية وصبرهم لأجل الصعود، مختتما كلامه في الأخير برسالة للسلطات المحلية والولائية ومديرية الشبيبة والرياضة، بإعانة فريق مولودية شرشال والوقوف أكثر إلى جانبه، بعد تحقيقه لما كان مطالبا منه، موسم كروي انتهى حسبه دون ديون خاصة ما تعلق بالنقل والإطعام قائلا “أنهينا الموسم دون ديون وساهمنا حتى بوقتنا وأموالنا الخاصة لإستوفاء تكاليف ومستحقات النقل والإطعام والرابطة”، تأهل عن جدارة واستحقاق وتحديات كروية مستقبلية، تستدعي تضافر الجهود… للمنافسة على ورقة الصعود.

سيدعلي هرواس

زر الذهاب إلى الأعلى