خطيرا جدا بسيدي راشد..غرباء عن قطاع التربية يحتلون سكنات وظيفية وآخر يشيّد بناءً فوضويا في مدرسة إبتدائية والسلطات المحلية لا تحرك ساكنا …

في تحدٍّ سافر للسلطات العمومية، قام مواطن ليس له أي صلة بقطاع التربية والتعليم، باحتلال سكن وظيفي داخل حرم المدرسة الابتدائية طوبال محمد ببلدية سيدي راشد، حيث قام المعني وفي خرق صارخ لقوانين الجمهورية ببناء بيت محاذي للسكن الوظيفي المذكور على أرض فلاحية مجاورة للمدرسة، وبطريقة فوضوية.

كما يحتل ابن مدير متوفى سكنا وظيفيا رافضا هو الآخر التنازل عنه متحديا كل السلطات حارما المديرة الحالية من حقها في السكن الوظيفي …

من جهة أخرى، وبخصوص المعتدي على أرض فلاحية ومدرسة إبتدائية ورغم أن هذه الوضعية غير قانونية، إلا أنه لم يصدر لحد الآن قرار إداري من السلطات المحلية، التي لا تزال تلتزم الصمت حيال هذه الوضعية، لهدم السكن الفوضوي وإخلاء السكن الوظيفي الذي يشغله المعني.

وقامت السلطات المحلية، ممثلة في دائرة أحمر العين وبلدية سيدي راشد، بإيفاد لجنة معاينة للوقوف على هذه الوضعية، إلا أنها ولأسباب غير معروفة لم تتدخل بعد من أجل إعادة الأمور إلى نصابها، مفضلة إبقاء الوضع على حاله، علما أن عدة أطراف عرضت المساعدة من أجل الحصول على سكن اجتماعي ..لكن محتل السكن الوظيفي، والذي رفض بدوره العرض أصر على البقاء في السكن الوظيفي وقام ببناء سكن فوضوي الذي يشغل جزء منه حيزا من حرم المدرسة الابتدائية وجزءا من أرض فلاحية ..

وبمعاينة هذه الوضعية التي يتحدى من خلالها غريب عن قطاع التربية السلطات المحلية والأمنية، دون خوف من عواقب فعلته الغريبة، حيث أنه تجرأ على احتلال مؤسسة من مؤسسات الدولة وشغل سكن وظيفي بداخلها، هو من حق معلمة تعيش وضعية اجتماعية صعبة بسبب حاجتها الملحة للسكن، في ظل صمت مطبق للسلطات المحلية لبلدية سيدي راشد ودائرة أحمر العين.

للعلم، كانت المحكمة المختصة قد أصدرت حكما يقضي بطرد المحتلين نهائيا وفي القريب العاجل تسخر القوة العمومية لتنفيذ الأمر.. في انتظار تدخل البلدية بهدم السكن الفوضوي…

ش.ن

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: