القضاء على البناء الفوضوي مستمر بتهديم 20 مسكن بحي بلونجة ” بوليلة ” بتيبازة

démolutiontipaza

عملا وتطبيقا لقرارات والي تيبازة ومواصلة للعمليات السابقة من اجل القضاء النهائي على البنايات الغير مرخص لها قانونا و البنايات الفوضوية و التي تمس باملاك الدولة خاصة تلك التي شيدت فوق اراضي زراعة او غابية  ، إذ تم إحصاء 20  بناية  ب”حي بلونجة” في المخرج الغربي لبلدية تيبازة .

تواصلت يوم الثلاثاء العملية التي تشنها السلطات المحلية من أجل القضاء على  البناءات الفوضية بولاية تيبازة هذا القرار التي يأتي تطبيقا قرار والي الولاية وتعليمة الوزير الاول حيث مست العملية أزيد من 20 مسكنا  تم تشييدهم بطريقة غير قانونية فوق اراض غابية بحي بلونجة و المعروف ب “بوليلة”  هذا وكان قد اشرف على عملية الهدم رئيس ديوان الوالي مرفوقا برئيس الدائرة ، العملية عرفة الكثير من المشاكل خاصة من طرف النسوة الائي لم يردن الخروج من المساكن  وأبدو مقاومة عنيفة بهددين باشعال النيران في قارورات الغاز الأمر الذي ادى الى تدخل عناصر الدرك الوطني و التي كانت موجودة بكثرة في المكان  وكذا عناصر الحماية المدنية ، هذا وشهد الحي العديد من الاغماءات في صفوف السكان خاصة النساء و الاطفال منهم .

 وحسب ما جاء في تصريح رئيس دائرة تيبازة “سرايدي”  اكد ان العملية اءت تطبيقا للقانون  نظرا لتعدي هؤلاء الاشخاص على ملكية الدولة و المتمثلة أساسا في الغابات  وحسب ذات المتحدث فان مصالحه قامت مؤخرا بخرجات ميدانية ايت تم التأكد ان هذه المساكن شاغرة وليست مؤهولة  لكن ما نشاهده الآن هو تمثيلية من طرف اصحاب البناية لمنع عملية الهدم الذي سنكون له بالمرصاد ، فيما ارجع رئيس الدائرة الامر الى تقاعص عناصر مديرية الغابات في أداء مهامهم  اين تقع جل البنايات في منطقة اختصاصهم  وان جل البنايات تقريبا مكتملة ومنها من وصلت الى ثلاثة طوابق دون اي ردع من طرف مصالح الغابات

 وحسب ما جاء على لسان رئيس بلدية تيبازة ” بوجوهرة مليك”  الذي اكد ان العملية متواصلة بوسط مدينة تيبازة اليوم في “حي واد مرزوق” اين سيتم هدم بنايتين تم تشييدهما بدون ترخيص هذا وأكد ان كل البنايات الفوضوية ببلديته سواءا كانت داخل المنطقة العمرانية او خارجها  سيتم هدمها دون استثناء و عن الاجراءات المعمول بها أكد  أن  مصالحه قامت ببعث اعذارت لأصحاب البنايتين  مع طلب توقيف الاشغال الامر الذي لم ينفذ وعليه تم اخذ قرار الهدم .

هذا وتعرف ولاية تيبازة حراكا واسعا من طرف السلطات المحلية و الولائية للقضاء على الظاهرة حيث تم هدم 30 مسكنا بحي البلج و 63 فيلا بحي ” اوزاكو” في غضون الاسابيع القليلة الفارطة مع تنظيم حملة للقضاء على الظاهرة ببوسماعيل   اليوم .

باجي إسلام

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه:
Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google