تحويل مصلحتي القلب والشرايين والطب الدخلي بالمؤسسة العمومية الاستشفائية تقزايت عبد القادر بتيبازة إلى مصلحتين استشفائيتين جامعيتين

تمّ هذا الاثنين 23 نوفمبر تنصيب البروفيسور عاودية رئيسا لمصلحة القلب والشرايين بالمؤسسة العمومية الاستشفائية تقزايت عبد القادر تيبازة، كما تمّ تنصيب البروفيسور شيخي رئيسا لمصلحة الطب الداخلي بذات المؤسسة.

وجاءت هذه التنصيبات الجديدة للأستاذين بعد ما تقرّر تحويل مصلحتي القلب والشرايين والطب الدخلي بالمؤسسة العمومية الاستشفائية تقزايت عبد القادر بتيبازة إلى مصلحتين استشفائيتين جامعيتين، إثر القرار الوزاري المشترك بين وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات ووزارة التعليم العالي الذي رقّى هاتين المصلحتين إلى مصلحتين استشفائيتين جامعيتين.

وكان مدير الصحة والسكان لولاية تيبازة محمد بورحلة، قد صرّح لشرشال نيوز في لقاء خاص، أنّ ولاية تيبازة في حاجة ماسة إلى مصالح استشفائية جامعية، ليتمكّن القطاع الصحي بها من تولي الحالات المستعصية تحت إشراف أساتذة جامعيين، لتجنّب نقل المرضى إلى خارج الولاية، واعتبر بورحلة أنّ هذه المهمة تُعدّ من الأولويات التي يحرص على تحقيقها مستقبلا، ما سيمنح قطاع الصحة بولاية تيبازة نَفَسا جديدا تحت إشراف أساتذة جامعيين.

ش.ن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق