بعد تحقيق حلم التأهل إلى القسم الجهوي الثاني: مدرب مولودية شرشال بوعلام شنعه يؤكد”فريقنا لا يمكن الاستهانة به و هدفنا الموسم المقبل هو الدور الأول “

chanea01

إن تكلمت عنه فانك تتحدث عن مدرب محنك صنع مجد الكرة الشرشالية مؤخرا، بنتائج ميدانية و منطقية من جهة و بأداء راق في جميع المباريات، شرشال نيوز التقته بالملعب و أجرت حوارا مطولا معه ، بعد تحقيق حلم طال انتظاره عندما يتعلق الأمر بقسم جهوي ثان.

 “بوعلام شنعة” هو ابن شرشال من مواليد 1967 أحب كرة القدم منذ الصغر فبدأ ممارسة هذه الرياضة، كان لاعبا في مولودية شرشال من سنة 1980 إلى 1988، وأول تجربة له كانت سنة 1997 كلاعب في فريق العفرون ليتسلم في نفس الوقت مهمة تدريب المولودية في محاولة لانقاذها من شبح السقوط ودفع عجلتها إلى الأمام.

 “دربت العديد من الفرق أبرزها المولودية و سيدي غيلاس والنجم الرياضي الشرشالي”

 عاد مدرب مولودية شرشال لكرة القدم السيد “بوعلام شنعة” في حواره مع شرشال نيوز بذاكرته إلى الوراء، عندما تقلد مهمة تدريب العديد من الفرق أهمها المولودية و سيدي غيلاس و مناصر ثم النجم الرياضي الشرشالي ليستقر في الأخير على تدريب الفريق الأول لكرة القدم بمسقط رأسه، محققا نتائج طيبة كللت بالتأهل إلى القسم الجهوي الثاني، “المهمة كانت صعبة في البداية التركيز كان كبيرا جدا، إلا أن الهدف بالنسبة للنجم الرياضي و المولودية هو الصعود إلى القسم الجهوي الثاني”.

 “لا توجد أيّة صعوبات في التعامل مع اللاعبين وأرضية بعض الملاعب أرّقتنا كثيرا”

 الكتلة الواحدة: هكذا لمح بوعلام شنعة في حديثه إلى ذلك التعاون و اللحمة المتماسكة بين اللاعبين من اجل هدف واحد،”الصعوبات مع اللاعبين لم أتلقى أي صعوبة في التعامل معهم لأنهم يدركون جيدا عقليتي و طريقة عملي، الكل مركز على وضعية الفريق والهدف دائما و أبدا يبقى الصعود، المشكل الذي ارقنا كثيرا هي بعض الملاعب الكارثية التي نلعب فيها عندما نواجه خصومنا خارج الديار كملعب سيدي راشد و ماراد، هذه الفرق بمواجهتها للفريق المتصدر تسعى منطقيا لتحقيق الفوز ولاعبونا لا يمكنهم فرض طريقة لعبهم في أرضية غير صالحة لممارسة كرة القدم”.

“فعالية هجوم المولودية أمام المرمى تعود إلى فضل الله والعمل الجيد”

 نوّه بوعلام شنعة في كلامه إلى الهجوم الكاسح للمولودية و الإحصائيات الممتازة المحققة مؤخرا، تارة ثلاثية و تارة أخرى خماسية، “فعالية هجوم فريقنا تعود إلى فضل الله أولا و العمل الجيد، فعندما يكون لديك لاعبين جيدين في الدفاع و الوسط والهجوم يكون هناك نوع من التناسق و الانسجام، وكل مرحلة تساعد في اكتساب الخبرة و النضج، عامين و نحن نعمل بجد إذن هي نتائج عامين معاناة لذلك وصلنا إلى هذا المستوى”.

“اعتمد على خطة 4 4 2 و 4 4 3 و الغيابات لا تأثر علينا”

التكتيك هو عنصر مهم في جميع المباريات، تمركز اللاعبين في الملعب يكس حنكة و ذكاء المدرب فوق أرضية الميدان، بوعلام شنعة اكد لشرشال نيوز انه يعتد على ثلاث أو أربع خطط ابرزها 4 4 2 و 4 4 3، إلا أن الغيابات في الفريق لا تؤثر على المجموعة، “لدينا لاعبين مميزين في خط الاحتياط مستواهم يسمح لهم باللعب بشكل جيد في منصبه الأصلي مثل المباراة الأخيرة، الغيابات تأتي كثيرا من خلال الإصابات إلا أن أطباء الفري يقيمون درجة الإصابة و مدة الغياب و بعدها نقوم بتحضير اللاعب الذي يعوضه في مركزه على غرار جبلول فتحي الذي تعرض إلى إصابة أبعدته طويلا عن الميدان، كما أننا استرجعنا “حمون العربي” و الحمد لله تمكن في المباراة الأخيرة من فرض نفسه و سجل ثنائية، هناك لاعبين انضموا إلينا بعدما كانوا يلعبون في فريق حجرة النص، حيث قدموا لنا إضافة كبيرة و استفدنا كثيرا من خبرتهم في الميادين، لنشكل بذلك مجموعة متناسقة”.

chanea02

فــي حالة الخسارة أحــاول دائــما رفــع معنويات اللاعبين هكذا هو مدرب مولودية شرشال لكرة القدم السيد “بوعلام شنعة”، يحب الفوز و متفائل حتى أثناء الخسارة، فيسعى إلى الاقتراب من لاعبيه في شوط المدربين في محاولة لاستدراك الأخطاء و تصحيح الخلل، أين تتوجه أنظاره إلى أوراق أخرى في الاحتياط لإقحامها، “لدينا لاعبين في المستوى والحمد لله اغلب تغييراتي كانت في محلها خاصة وكل اللاعبين اخذوا فرصتهم في اللعب واثبتوا قدراتهم و إمكانياتهم” أنا راض عن الأداء الذي قدمناه طيلة البطولة وتدعيم الفريق بلاعبين لن يكون كمي الأداء الذي قدمه فريق مولودية شرشال لكرة القدم لم ينل رضا الأنصار و مسيري الفريق فحسب، فحتى المسؤول الأول عن العارضة الفنية للمولودية أعجب بالأداء الراقي الذي قدمه لاعبوه طيلة فترة البطولة ، حيث تمكنوا من تسجيل 80 هدفا و لم يخسروا إلا في مواجهتين فقط، “مباراة دالي ابراهيم فزنا بها ذهابا و إيابا، هناك تحسن واضح مقارنة بالموسم الماضي، تدعيم الفريق بلاعبين لن يكون كمي و أنتما نوعي بلاعبين اثنين أو ثلاث لا اكسر، أما بالنسبة للعروض أن كانت تصل لاعبينا من فرق أخرى لا ادري و لكن من المنطقي أن تبحث الفرق المجاورة عن لاعبين يلعبون في تشكيلة الفريق المتصدر حاليا”

 “نُقر بصعوبة الموسم المقبل لكن الهدف يبقى القسم الجهوي الأول”

بعد تحقيق حلم التأهل إلى القسم الجهوي الثاني كبرت الأحلام في السماء و يريد بوعلام شنعة أن يجسدها في الميدان حقيقة ولما لا دخول التاريخ الكروي المحلي، بتشكيلة قال عنها “أن تم التخلي عن هذا الجيل فلن يكون هناك جيل آخر يحمل مشعل الكرة الشرشالية، لحد الآن لا نعرف الفريق التي سنواجهها في هذا الدور، الأكيد أن هناك فوجين الفوج الأول يضم فرق مثل الشلف و عين الدفلى و الفوج الثاني يضم المدية و البليدة، اضن أنها فرق لها مستوى كبير و المنافسة ستكون على أوجها، لكن هدفنا واضح وهو الصعود إلى القسم الأول خاصة و أن إمكانياتنا تسمح لنا بلعب الأدوار الأولى من هذا الدور”. العديد من لاعبينا بدون عمل و يعيشون وضعية اجتماعية صعبة تحدث “بوعلام شنعة عن لاعبين في الفريق بدون عمل و يسعون إلى التنسيق بين وظائفهم البسيطة لكسب القوت و اللعب في المولودية، وفي العديد من الأحيان تكون هناك غيابات بسبب ارتباطاتهم العملية، من اجل سد طلب الحاجة، “نريد من المسؤولين تحسين وضعية هؤلاء و بالتالي سيعكس ذلك ايجابيا على نتائج الفريق.

“لــدينا جمــهور من ذهــب و اشكــر جميــع الأنــصــار”

وجه مدرب مولودية شرشال رسالة الى الأنصار عبر شرشال نيوز “لدينا جمهور من ذهب حقيقة أفرحونا و حضورهم يعتبر مهما في الملعب بتشجيعاتهم ووقوفهم إلى جانب فريقهم، العديد منهم غادرونا بسبب النتائج الغير مرضية سابقا إلا أنهم عادوا و الحمد لله بعد النتائج الطيبة التي حققناها في الفترة الأخيرة”.

 “أنا باق على رأس المولودية أولى الأهداف تحققت و نحن الآن في موضع قوة”

كان سببا في تأهلها إلى القسم الجهوي الثاني بعد انتظار دام من سنة 2008، فكيف يرحل عنها و هي تسبح في هذا الدور بإحصائيات كبيرة و بمهرجان من الأهداف، أكد للجريد ة بأنه باق على رأس الفريق و أن أولى البرامج تحققت ليبقى الحلم الكبير متواصلا و الفرجة ستكون ممتعة،”أنا شخصيا أريد المواصلة مع هذا الفريق، هناك أهداف قصيرة و متوسطة و بعيدة ونحن ألان في موضع قوة، سنواجه كل الظروف و الضغوطات للوصول إلى ابعد نقطة، هذا الانجاز ساهم فيه الجميع من مسيرين و مدربين و أنصار و إطارات هنا بشرشال و التأهل عمل مدته سنتين كاملتين، اضن أن رئيس البلدية لن يسمح في هذا الفريق و سيدعمه لأنه وعدنا بأنه ستكون هناك مفاجآت للفريق”.

 “أشكر شرشال نيوز على تغطيتها الخاصة لمبارياتنا طيلة البطولة”

chanea03

 وجه مدرب مولودية شرشال لكرة أقدم السيد “بوعلام شنعة” شكره الجزيل لجريدة شرشال نيوز على ما تقدمه من تغطية خاصة لجميع مباريات المولودية، “اشكر كثيرا جريدة شرشال نيوز خاصة الصحفي سيدعلي على حضوره الدائم معنا طيلة فترة البطولة”.

هـ.سيدعلي

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: