بعد استئناف أشغال تهيئته الخارجية وبوتيرة سريعة: مركز للرياضات البحرية قريبا جديد قطاع الرياضة بشرشال

تشهد أشغال التهيئة الخارجية لمركز الرياضات البحرية بالقمة الحمراء .بشرشال مؤخرا، تشهد وتيرة إنجاز سريعة، بعد توقفها لأشهر ولأسباب إدارية تقنية ومعها جائحة كورونا، قبل أن تتجاوزها وتستأنفها أخيرا مصالح مديرية الشبيبة والرياضة لولاية تيبازة، لتلوح في الأفق، ملامح صرح رياضي آخر يضاف إلى جانب ملعب 10 آلاف مناصر بواد الحمام، مركز يجمع مختلف الرياضات البحرية خاصة الملاحة الشراعية وغيرها، ما يجعله في المستقبل القريب، فضاء تتخرج منه عديد المواهب، وبأياد جمعوية رياضية تضم العشرات من الفئات الشبانية، وفسح المجال لها للنشاط بهذا الصرح الذي يحتل موقعا بحريا استراتيجيا، سيسمح بإبعادها عن الآفات الإجتماعية، تحت إشراف طواقم فنية وأخرى تابعة لمديرية الشبيبة والرياضة، وفق برامج هادفة تفسح المجال كذلك للجمعيات الثقافية….

مركز الرياضات البحرية بشاطئ القمة الحمراء قريبا جديد قطاع الرياضة بشرشال، أين تسعى مصالح مديرية الشبية والرياضة لولاية تيبازة حاليا، لإنهاء التهيئة الخارجية بمحيطه وتزويده بمختلف المرافق الضرورية، حسب ما أكده مسير المركز “عبد الرحمن طاوري” في تصريحات لشرشال نيوز، مع الحرص على نظافة البيئة والمحيط البحري، ببناء مصبات لقنوات الصرف الصحي، أين ستسعى إدارة المركز على تنظيفها بشكل دوري.

فيما تواصل مؤسسة ميدي طرام عن مديرية الأشغال العمومية أشغالها لتهيئة الواجهة البحرية، وكل المؤشرات والمعطيات تؤكد افتتاح المركز للجمعيات الرياضية والثقافية وللعائلات مع حلول موسم الإصطياف، مساحات أخرى محاذية لهذا الصرح، بإمكانها أن تستغل كذلك بما يجسد فضاءات لعب وترفيه للأطفال، ولما لا مسبح جواري كواحد من أهم المطالب المقترحة على والي تيبازة “لبيبة ويناز مباركي”، في لقائها مؤخرا بممثلي المجتمع المدني لدائرة شرشال، أفكار واقتراحات بإمكان مصالح مديرية الشبيبة والرياضة الإستثمار فيها، والخروج بها لواقع التحقيق، إلى حين ذلك …يبقى كل شيء وارد.

سيدعلي هرواس

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق