بدار الشباب في بني ميلك: المؤسّسة العمومية للصّحة الجوارية بالداموس تنظّم يوما تحسيسيا حول التوحّد

نظّمت المؤسسة العمومية للصحة الجوارية بالداموس نهار هذا الأربعاء 29 مارس، يوما تحسيسيا حول التوحّد، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للتّوعية من هذا المرض، في محاضرة قيّمة احتضنها دار الشباب ببني ميلك، وبرعاية مديرية الصّحة والسّكان لولاية تيبازة…

اليوم الإعلامي للتوعية والتحسيس من مرض التوحّد، أشرفت عليه المنسّقة “شبوي”، وبحضور كل منسّقي النفسانيّين بالولاية على رأسهم الآنسة” زينب شرفي”، أين تمّ عرض المفاهيم الخاطئة حول التوحّد وتصحيحها، وكذا علاقة الأجهزة الإلكترونية بتدهور مهارات الطفل عموما و المتوحّد خصوصا، مداخلات مهمّة وملمّة بالموضوع جاءت على لسان النّفسانيات، واللّواتي قمن بعرض جملة من النّصائح والإرشادات لفائدة الأولياء، خاصة ما تعلّق بأسباب التوحّد ومشكلة إدمان الشّاشات، وكذا كيفية التعامل مع هذه الفئة من الأبناء، والتي تحتاج إلى رعاية خاصّة وبكثير من الصّبر والجهد لإعادة تأهيلها، أين كانت الطفلة “رؤية” نموذجا حقيقيا في ذلك، بعدما خَطَتْ خطوة متقدّمة من العلاج، ليبقى مرض التوحّد هاجسا حقيقيا بالنسبة للعديد من الآباء والأمّهات، فيما تؤكد الأسرة الطبّية أهمية المتابعة النفسية للأطفال، وعدم تأزيم حالتهم الصّحية بالأجهزة الإلكترونية والشّاشات وغيرها.

سيدعلي. ه‍

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: