بالمسرح الروماني “لحفير” ولأوّل مرّة منذ سنوات: المتحف العمومي الوطني بشرشال يُحيّي الذّكرى الـ67 لاندلاع الثّورة المجيدة

نظّم المتحف العمومي الوطني بشرشال عشية هذا الأحد 31 أكتوبر، محاضرة تاريخية، وذلك إحياء للذكرى ال67 لاندلاع الثورة التحريرية المباركة (1 نوفمبر 1954)، بالتنسيق مع الديوان الوطني لتسيير واستغلال الممتلكات الثقافية فرع شرشال، وجمعية حصن شرشال الثقافية، في حدث احتضنه المسرح الروماني “لحفير” وسط المدينة، ولأول مرة منذ سنوات، تحت إشراف أساتذة وباحثين في التاريخ (ناصر ملحاني، احمد بن صافية وبن مقدّم نصر الدين)، وبحضور ممثلين عن السلطات المحلية والأمنية، وشخصيات معروفة ومسؤولة بالمنطقة…

مدير المتحف العمومي الوطني بشرشال “عاشور بِشور”، أكد أهمية إعادة بعث هذا النوع من النشاطات الثقافية بالمسروح الروماني” لحفير”، مثلما كان عليه سابقا، لتختار إدارة المتحف هذا الموقع بالذات لإحتضان هذه المحاضرة عشية اندلاع الثورة التحريرية المباركة، للحديث عن “ثورة نوفمبر بمنطقة شرشال من ماي 1945 إلى غاية 5 جويلية 1962)، محاضرة لخّص فيها الأساتذة المحاضرون، أبرز المعارك والمقاومات التي جمعت جيش التحرير الوطني والشعب الجزائري، في كفاحه ضد الإستعمار الفرنسي، مقاومات شعبية كبيرة انطلقت آنذاك بعد احتلال شرشال سنة 1843، فمن بني ميلك وزتيمة غربا، إلى مقاومة بني مناصر واستشهاد” مالك البركاني” بمنطقة الأقواس سنة 1871، مشيرين إلى المواقف والبطولات التي أبانها الثوار، وصولا إلى صعود لاعبي المولودية الشرشالية للجبال ملتحقين بالثورة، ومستشهدين دفاعا عن الوطن.

كلمات تاريخية مفعمة بالروح الوطنية، ألقاها أساتذة التاريخ عشية الإحتفال بالذكرى ال67 لاندلاع ثورة نوفمبر، فلا صوت يعلو فوق صوت ثورة جزائرية عظيمة، تجسّدت كذلك في معركة تيزي فرانكو بمناصر، كوعد استراتيجي، عسكري وسياسي، وكشفت حسب أستاذ التاريخ “احمد بن صافية”، عن تلاحم جيش التحرير مع شعبه، عن تلاحم أبناء الوطن الواحد، مسلطا الضوء على معارك” لالة عودة” (جبل الناظور)، والعمارشة وغيرها، مختتما تدخله، بالدعوة لتربية الأبناء على حب الوطن وتاريخه المجيد، بطريقة تربوية ترسّخ في ذهنه تضحيات الشهداء الأبطال، ليفسح المجال بعدها للحاضرين بالأسئلة والنقاش، قبل أن يتم تكريم الأساتذة المحاضرين، رفقة أطفال مدرسة “نبراس سكول” بشرشال، والمشاركين برسومات فنية تشكيلية بالمناسبة، كما تخلّل الحدث معرض للصور التاريخية للمتحف العمومي الوطني بشرشال، فرحم الله شهدائنا الأبرار وأسكنهم فسيح جنانه.

سيدعلي. ه‍

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه:
Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google Google