بأمر من وكيل الجمهورية لدى محكمة شرشال: مصالح الأمن تشرع في عملية توقيف المتسببين في تحطيم زجاج نوافذ مستشفى المهام خلال زيارة وزير الصحة

sureté-daira-cherchell

بأمر من وكيل الجمهورية لدى محكمة شرشال شرعت مصالح أمن دائرة شرشال هذا الأحد  19 جويلية في عملية توقيف قصد التحقيق المتسببين في كسر زجاج نوافذ مستشفى المجاهد المرحوم أحمد بويعيش بحي المهام خلال الاحتجاجات الرافضة لتحويل المستشفى إلى مؤسسة استشفائية متخصّصة يوم 14 جويلية الجاري لدى الزيارة التي قادت إليها وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات.

وحسب مصادر موثوقة فإن عملية التوقيف من أجل التحقيق مسّت العناصر التي التقطتها عدسة كاميرات المستشفى والمتورّطة في عملية التكسير لم يتحدّد عددهم الإجمالي بعد، غير أنّ بعض المصادر تذكر توقيف خمسة أشخاص أُطلق سراح إثنين منهما، كما أكّدت ذات المصادر أنّ تعليمة وكيل الجمهورية لم تشمل عناصر تنسيقية المجتمع المدني التي تنشط في إطار سلمي مطلبي والتي تضمّ ناشطين جمعويين بعضهم ذوي علاقة بقطاع الصحة.

وكانت السلطات الأمنية قد قامت بحركة تحويل لرئيس أمن الدائرة وتعيين رئيسا جديدا كان يشغل ذات المهمة بأمن دائرة فوكة بولاية تيبازة في نفس اليوم الذي شهدت فيه الجهة الغربية لمدينة شرشال هذه الحركة الاحتجاجية التي أفضت إلى غلق الطريق الوطني رقم 11 لساعات عديدة.

ش.ن

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: