انتحار شاب بواسطة حبل في سيدي اعمر وأمن الدائرة يحقّق!

استفاقت مدينة سيدي اعمر صبيحة هذا السبت 9 جانفي على وقع حادثة أليمة، حين أقدم شاب في العشرينيات من عمره (29 سنة) على الإنتحار.

وحسب مصادر حسنة الإطلاع لشرشال نيوز، فإن الضحية لفظ أنفاسه الأخيرة في المنزل وشنقا بواسطة حبل، تاركا وراءه غموضا وفراغا رهيبين، وصدمة لدى أوساط عائلته ومقربيه، وهو المعروف بطيبته وأخلاقه العالية، لتفتح بذلك مصالح أمن دائرة سيدي اعمر تحقيقا في ملابسات القضية.

إنا لله وإنا إليه راجعون

ش.ن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: