المقصيّون من حصص السّكن بمسلمون يُجدّدون احتجاجهم أمام مقر البلدية ويُطالبون والي تيبازة بالتّدخّل وإنصافهم

جدد المقصيون من حصص السّكن بمسلمون نهار هذا الأحد 14 أوت اعتصامهم أمام مقر البلدية، مطالبين في وقفة احتجاجية سلمية إنصافهم ورد الإعتبار لهم في ظل أزمة ضيق حادة، ومشاكل عائلية يعيشونها منذ سنوات، دون أن تُنصفهم عمليات الإسكان التي عرفتها مسلمون بأكثر من 900 سكن وزّعت على مراحل في شقّها العمومي الإيجاري أو ضمن برامج القضاء على السّكن الهش RHP….

مغبونون من أزمة السّكن بمسلمون، يواصلون ككل مرّة وقفاتهم الإحتجاجية أمام مقر البلدية، مطالبين والي ولاية تيبازة بالتدخّل، وفتح تحقيق في قضية توزيع سكنات لأشخاص لا تتوفر فيهم حسبهم شروط الإستفادة، والعمل على الإطاحة بالأسماء الدّخيلة والتي بقيت سكناتها إلى يومنا مغلقة، وأخرى قاموا بكرائها مثلما يحدث عبر مختلف بلديات الولاية، ممنّين النفس برد الإعتبار لهم ودراسة وضعيتهم السّكنية المزرية والصّعبة، محمّلين السلطات المحلية تحت إشراف رئيسة دائرة ڨوراية السابقة، مسؤولية تواجدهم خارج قوائم المعنيّين بالإسكان في السنوات الأخيرة، مؤكدين أنّ المجلس البلدي الحالي متضامن معهم وسيعمل على نقل انشغالهم لوالي الولاية “أبوبكر الصديق بوستة”، إلى حين ذلك…يبقى كلّ شيء وارد.

سيدعلي. ه‍

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: