المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بتيبازة تُنقذ فتاة مختطفة من طرف مجموعة أشرار

تمكّنت المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بتيبازة من تحرير فتاة تبلغ من العمر 22 سنة من قبضة مجموعة أشرار، وذلك في ظرف لا يتعدى الساعتين من محاولة اختطافها، حسبما أفاد به اليوم الأربعاء بيان للقيادة العامة للدرك الوطني.

وأوضحت ذات المصالح أنه على إثر تلقي أفراد المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بتيبازة لبلاغ على الرقم الأخضر 55-10، من طرف أحد مستعملي الطريق السريع الرابط بين مدينتي الجزائر وتيبازة، مفاده اختطاف فتاة من طرف مجموعة من الأشخاص على الطريق على متن مركبة، سارعت الدوريات المتواجدة بالمكان لتحرير الفتاة في مدة لا تتعدى الساعتين من اختطافها.

وفور تلقي التبليغ، تمّ تضيق الخناق على المعتدين بتفعيل مخطط السدود الشامل عبر إقليم الولاية، مما اضطر مجموعة المختطفين إلى تحرير الفتاة والفرار إلى وجهة مجهولة، يضيف البيان.

وبعد استرجاع الفتاة، تمّ استغلال المعلومات التي أدلت بها للمحققين وتكثيف التحريات، حيث تمكن المحققون من توقيف الخاطفين في ظرف قياسي.

ويتعلق الأمر بثلاثة أشخاص متورطين في القضية، ليتم إحالتهم أمام الجهات القضائية بعد استكمال التحقيق واستيفاء جميع الإجراءات القانونية.

و دعت مؤسسة الدرك الوطني المواطنين، في ذات المناسبة، إلى المشاركة الفعالة في مكافحة مختلف أنواع الإجرام، عن طريق الإبلاغ الفوري عن كل عمل إجرامي أو أي إضرار بالصالح العام. وذكرت في السياق بالوسائط التكنولوجية الموضوعة تحت تصرّف المواطن وفي خدمته، عبر الخط الأخضر للدرك الوطني (10.55) وموقع الاستعلامات والشكاوى المسبقة (PPGN.MDN.DZ)، أو الاتصال بالوحدة الأقرب للدرك الوطني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق