الكأس الممتازة للرمي بالبندقية والمسدس:23 فريقا يشارك في شرشال

chompionnatmilitaire

يشارك 23 فريقا في فعاليات الكأس الممتازة الوطنية العسكرية للرمي بالبندقية و المسدس (ذكور و إناث) التي انطلقت هذا الاثنين 13 ماي بحقل الرمي لملحقة عبان رمضان بالأكاديمية العسكرية لمختلف الأسلحة بشرشال (تيبازة) تحت إشراف قائد الأكاديمية العميد سيدان علي.

و تأتي هذه المنافسة التي تندرج في إطار البرنامج الوطني للرياضة العسكرية موسم 2012-2013 تتويجا لمشوار رياضي من خلال البطولات الوطنية العسكرية للبندقية النصف آلية والمسدس حيث سيتنافس 120 من خيرة رماة و أبطال الجيش الوطني الشعبي في هذه الرياضة طيلة أيام التظاهرة.

و سيكون المتنافسون الذين يمثلون مختلف النواحي و المدارس العسكرية خلال اليوم الأول من انطلاق المنافسة على موعد مع الأدوار التصفوية على ان يتم غدا الثلاثاء لعب الادوار النصف النهائية و النهائي لتعلن النتائج النهائية الاربعاء المقبل في حفل يقام على شرف الفائزين.

للاشارة تجرى هذه المنافسة وفق رمي السرعة و الدقة على مسافتين 25 و 200 متر و هذا باستعمال البندقية النصف آلية و المسدس الآلي على ان يتم تتويج المتنافسين على حساب فردي و جماعي.

و اكد قائد الاكاديمية في كلمة الافتتاح على أهمية هذه الرياضة بالنسبة للجيش الوطني الشعبي موضحا ان الرمي و التحكم في السلاح و المناورة الجسدية من بين المهام الاساسية للعسكري مشددا في الوقت نفسه على ضرورة التحلي بالمنافسة النزيهة و الانضباط العسكري.

كما شدد العميد سيدان على ضرورة احترام الاجراءات الامنية الواجب اتخاذها منوها من جهة اخرى باحترافية المشاركين الذين اثبتوا جدارتهم و تالقهم في البطولات العسكرية الوطنية. و اضاف ان القيادة العسكرية تولي أهمية بالغة للرياضة العسكرية من خلال توفير كل الامكانات المادية و البشرية من اجل انجاح شتى المنافسات حيث تعد -كما قال-فرصة لانتقاء رماة ابطال من شانهم تمثيل الجزائر احسن تمثيل في التظاهرات الدولية.

واج

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: