الدرك الوطني بتيبازة يطيح بشبكة مختصة في تهريب بضائع أجنبية تنشط بالقليعة

تمكّنت فصيلة الأبحاث للدرك الوطني بتيبازة بالتنسيق مع المفرزة الخاصة للتدخل للدرك الوطني من الإطاحة بشبكة مختصة في تهريب بضائع أجنبية.

وأفاد بيان لخلية الاتصال و العلاقات العـامة للمجموعة الإقليمية للدرك الوطني بتيـازة، أنّ حيثيات القضية تعود التي تدخل في إطار مكافحة الجريمة المنظمة، إلى ورود معلومات لفصيلة الأبحاث للدرك الوطني بتيبازة مفادها وجود شبكة إجرامية منظمة تنشط عبر إقليم بلدية القليعة، تقوم باستقبال شحن مشبوهة بإحدى الحظائر الواقعة بمنطقة النشاطات ببلدية القليعة، على إثر ذلك تم وضع خطة محكمة لأفراد الفصيلة بتدعيم من أفراد المفرزة الخاصة للتدخل الذين رصدوا قدوم سيارة سياحية باتجاه الحظيرة، متبوعة بشاحنة تبدو مقطورتها محملة بشحنة من الرمل الموجه للبناء.

فور دخول الشاحنة إلى الحظيرة تمّت مداهمة المكان وبعد التفتيش الدقيق لمقطورة الشاحنة المحملة بالرمل، تم العثور على علب كرتونية مموّهة بإحكام تحت شحنة الرمل تحتوي على سخانات للتدفئة المركزية أجنبية الصنع يبلغ عددها 202 وحدة، بالإضافة إلى لواحقها المتمثلة في مشعاع التدفئة بعدد يقدر بـ 35 وحدة و 15 أنبوب تهوية مزود بمصفاة، ليتم حجز البضاعة التي تتجاوز قيمتها الإجمالية 03 ملايير سنتيم، كما تمّ توقيف حارس الحظيرة وشخصين (02) آخرين ضُبطا على متن السيارة السياحية المشتيه فيها على مستوى السد الثابت بمنطقة مقطع خيرة من طرف أفراد المفرزة الخاصة للتدخل للدرك الوطني، يضيف البيان.

وخلص البيان أنّه وباستغلال تصريحات المشتبه فيهم وبعد تكثيف التحريات، تبين لمحققي فصيلة الأبحاث للدرك الوطني بتيبازة أن الموقوفين ينتمون لشبكة مختصة في تهريب البضائع الأجنبية، ليتم رفع جناية تكوين جمعية أشرار وجنحة تهريب بضائع أجنبية ضد الموقوفين وتقديمهم أمام الجهات القضائية المختصة.

ش.ن

 

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: