أوقف 06 أشخاص وحجز سيارتين: الدرك الوطني لأحمر العين يجنب حي يزة يخلف الكارثة

جنبت عناصر الدرك الوطني باحمر العين، في ساعة متأخرة من مساء هذا الجمعة 08 ديسمبر، حي يزة يخلف المعروف بحوش “بيريكي” كارثة بكل المقاييس، بفضل تدخلها السريع وتمكنها من احباط مخطط اجرامي استهدف بعض سكان الحي الهادئ.
وفور تلقيها لنداء نجدة من الحي الواقع شمال البلدية على قارعة الطريق الولائي رقم 106 ،تدخلت كلا من فرقة الدرك الوطني وفصيلة الأمن والتدخل ssc لاحمر العين واوقفت 04 اشخاص من الشفة بولاية البليدة واثنين( 02 )من الحي ينحدران من الشفة ايضا قبيل نشوب شجار جماعي ،حيث جنبت وقوع كارثة حقيقية بكل المقاييس.
وتمت هاته العملية تحت اشراف قائد كتيبة الدرك بحجوط وبتنفيذ من عناصر فصيلة الأمن والتدخل وفرقة أحمر العين
وتمكن الموقوفون من الاعتداء على شابين من الحي على مستوى الرأس والذراع حسب شهود عيان اوردوا الخبر ل”شرشال نيوز”قبل توقيف 06 منهم وتمكن 03 اخرين من الفرار عن طريق القفز من احد المنازل واختراق الاراضي الفلاحية المجاورة إلى غاية الوصول الى الطريق الولائي رقم 106 أين كانت سيارة سياحية في انتظارهم،حيث تم تحديد هوية احدهم بعد ان ترك سيارته من نوع بيكانتو في الحي، ويجري البحث لتحديد هوية شريكيه
وباشرت مصالح الدرك الوطني تحقيقاتها مع الموقوفين للكشف عن هوية الفارين في انتظار القبض عليهم وتقديمهم امام العدالة
وتعود اسباب الاعتداء إلى تعرض احد الموقوفين لسرقة دراجته النارية ونشوب مناوشات مع احد الجيران سرعان ما تطورت الى محاولة اعتداء خطير
وتم على اثر العملية النوعية حجز مركبتين تم استعمالهما في العملية من نوع بالتنر وبيكانتو وعصوان.
ونالت العملية استحسان سكان الحي كونها كادت ان تنتهي بازهاق ارواح.
ش.ن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى