أعطى الكثير لخدمة مدينة شرشال وولاية تيبازة: جثمان المرحوم العربي هواري يواري الثرى في غياب ملفت للسلطات الرسمية

وري، بعد صلاة الجمعة، جثمان الاعلامي الراحل العربي هواري الثرى بمقبرة مدينة شرشال بحضور جموع من المواطنين من افراد عائلته واصدقائه وحضور محتشم لزملاء مهنة المتاعب التي قضى فيها المرحوم العربي هواري عشرات السنين، حيث يعدٌّ أحد أقدم صحفيي ولاية تيبازة.

الا أن الملفت في جنازة المرحوم، غياب كلي للسلطات المحلية ودون أدنى تمثيل لوالي الولاية، رغم ما قدمه المرحوم في تغطية الأحداث والنشاطات الرسمية بولاية تيبازة عموما وبلدية شرشال على وجه الخصوص.

وانتقل  المرحوم العربي هواري إلى جوار ربه صبيحة هذا الجمعة 23 جويلية بمستشفى سيدي غلاس، حيث كان يخضع للعلاج بعد إصابته بفيروس كورونا، غير أن حالته الصحية تدهورت لمعاناته من أمراض مزمنة، فوافته المنية على سرير المرض وشيعت جنازته دون حضور رسمي للسلطات التي قدم الفقيد الكثير من صحته وراحته خدمة لها على صفحات جريدة Le soir d’Algérie.

حسان خ

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: