الرئيسية 5 الحدث 5 وسط فرحة كبيرة للعائلات الشرشالية بدار الشباب: الكشافة الإسلامية تنظّم حفل ختان جماعي للأطفال ..تكرّم حفظتها للقرآن الكريم وتنال العلامة الكاملة

وسط فرحة كبيرة للعائلات الشرشالية بدار الشباب: الكشافة الإسلامية تنظّم حفل ختان جماعي للأطفال ..تكرّم حفظتها للقرآن الكريم وتنال العلامة الكاملة

نظمت الكشافة الإسلامية الجزائرية فوج عبد الحميد ابن باديس بشرشال أمسية هذا الأربعاء 21 جوان، حفل ختان جماعي للأطفال بمناسبة ليلة القدر وشهر رمضان المبارك، وسط أجواء رائعة صنعها القائمون على هاته المبادرة رفقة العائلات الشرشالية، التي حضرت الحدث ورسمت ملامح فرحها برؤية فلذات أكبادها يرتدون القميص و البرنوس تمهيدا لختانهم، في حفل جمعهم على هدف واحد بدار الشباب بشرشال.

حدث حضرته السلطات المحلية ممثلة في رئيس الدائرة “السعيد اخروف”، نائب رئيس بلدية شرشال و المكلف بالشؤون الاجتماعية والثقافية “فتحي مخطور”، وكذا رئيس الفوج الكشفي “سعدي عبد القادر” ونائبه “عليوي محمد”، رئيس مكتب التجار والحرفيين، رئيس الجمعية الثقافية الراشيدية، ممثل الحماية المدنية، مسيرة المكتبة بالبلدية “سبتي تفيدة”، مديرة دار الشباب “مراح خليدة” و أسرتها الإدارية، ممثلة الهلال الأحمر الجزائري بالمدينة “خديجة مختاري” و شخصيات معروفة بالمنطقة بهدف مشاركة الآباء والأمهات فرحة ختان أبنائهم في ليلة ليست ككل الليالي.

الكشافة الإسلامية فوج عبد الحميد ابن باديس، متّعت الحضور ببراعمها المتألقين في سماء الأناشيد وفرقة مدائحها الدينية، أين تفاعل معهم الجميع استماعا و تصفيقا..في مشهد استحقوا فيه الثناء و التشجيع و بينهما…زغاريد تعالت هنا وهناك إذانا بفرحة توافقت مع أواخر شهر رمضان المبارك، ليؤكد بذلك الفوج الكشفي وفاءه الشديد لمبادرة دائما ما يحرص على تجسيدها بالتنسيق مع المحسنين والسلطات المحلية، لتصبح عادة من عادات وتقاليد المنطقة، وبأيادي تاريخية وفية هي الأخرى لمثل هذه المناسبات الحاجة “رياض” و الحاجة “يمينة”، كوجهين معروفين بالمدينة ما زادها مكانة ورفعة في نفوس العائلات الحاضرة، اقتداء بسنة المصطفى عليه الصلاة و السلام.

25 طفلا معنيون بالختان الجماعي اجتمعوا كما برمج له في ليلة واحدة احتفالا بهم، ورغم سعادة البعض بارتدائهم للقميص والبرنوس، إلا أن الكثيرين ظهرت عليهم ملامح الخوف و القلق مطلقين العنان لعيونهم بالبكاء، مشاهد راح فيها الآباء والأمهات يبحثون عن سبل إعادة البسمة في وجوههم، من خلال الحلويات التي كانت توزع عليهم تباعا تمهيدا لوضع الحنة بأياديهم، على أن يمرّوا بمستشفى سيدي غيلاس طيلة ثلاثة ايام (الخميس، الجمعة و السبت)، مقسمين العملية لأفواج قصد تسهيل مهمة الأسرة الطبية في أداء مهامها.

فوج الكشافة الإسلامية عبد الحميد ابن باديس بشرشال واصل صناعة الحدث، بالكشف عن آخر أخبار أعضائه المشاركين بمسابقة حفظ القرآن الكريم التي نظمت في شهر رمضان، كفرصة لبعث التنافس بينهم بشعار “وفي ذلك فليتنافس المتنافسون”، ليتم تكريمهم تحت التصفيقات و الزغاريد، ممنين النفس بمواصلة المشوار والتعلق أكثر بكتاب الله مادام الفوج يضم فرعا خاصا بالنشاطات الدينية والقرآنية.

الجمع المحتفل تابع بعدها باهتمام بالغ مراسيم وضع الحنة بأيادي الأطفال، و تحت أنغام الفنانة المعروفة بوفائها الشديد لاحتفالات الختان الجماعي بشرشال “بن علال نسيمة”، أما الصوت فحرص على جودته ونوعيته الخبير بتقنيات الصوت ابن المدينة “كيداد محمد” بتجهيزاته المتطورة، صور رائعة رصدناها بدار الشباب على شرف طيور المستقبل، أما الأولياء ..فيمنون النفس بجيل يستذكر هاته المواقف ويجعلها تترسخ بأذهان الأجيال القادمة، لتختتم السهرة بتكريم خاص للحاجة “رياض”و الحاجة “يمينة” من يدي رئيس الدائرة “السعيد أخروف” و نائب رئيس بلدية شرشال “فتحي مخطور”، نظير حضورهم الدائم وتلبيتهما المعهودة لحفل الختان الجماعي و السنوي بالمدينة، فألف مبروك لكل العائلات.

سيدعلي.هـ

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز