الرئيسية 5 أخبار البلديات 5 والي تيبازة يشرف على تنصيب رؤساء 06 بلديات شرقي الولاية وأجواء خاصة بالقليعة لتهنئة رئيس البلدية الجديد

والي تيبازة يشرف على تنصيب رؤساء 06 بلديات شرقي الولاية وأجواء خاصة بالقليعة لتهنئة رئيس البلدية الجديد

أشرف والي تيبازة موسى غلاي   هذا الخميس السابع ديسمبر 2017 ، على تنصيب رؤساء البلديات الجدد  بالجهة الشرقية للولاية كل من حطاطبة – الشعيبة – بواسماعيل – فوكة  الدواودة ختاما بالقليعة التي تأخر فيها موعد التنصيب الى غاية السادسة مساء ، وذلك بحضور منتخبين جدد، على رأسهم رئيس المجلس الشعبي الولائي رشيد كوراد الذي سيتم تنصيبه هذا الأحد بصفة رسمية ، رؤساء الدوائر، ممثلين عن  المجتمع المدني و الجمعيات المحلية و الولائية .

وان كانت عملية التنصيب لم تأخذ وقتا كبيرا بكل من الحطاطبة التي فاز بها مترشح الأرندي للعهدة الثالثة على التوالي وتحالفه مع منتخب و منتخبة من حزب الأفلان لمنصبي مندوبين بحيي حلولة الساحلية و رحمان  من أجل الحصول على الأغلبية ، حيث لم تدم كلمة الوالي طويلا عندما دعى المسؤول التنفيذيين المنتخبين الجدد الى الاستجابة الفورية  للمطالب الاجتماعية للمواطنين في شتى القطاعات ، خاصة ما تعلق  بالسكن الاجتماعي  الذي سيشهد توزيع عدد هائل من حصته في نهاية ديسمبر الجاري و بداية العام المقبل، منها ما تبقى من حصة 500 وحدة بمقر البلدية و 400 أخرى بحي حلولة الساحلية ، حيث سيتم توزيعها في مارس المقبل حسبما جاء على لسان والي الولاية موسى غلاي في آخر زيارة له بدائرة القليعة ، وهو نفس الشيئ بالنسبة لبلديات الشعيبة  التي فاز بها الافلان بـ10 مقاعد من أصل 19، خلفا للأرندي الذي عمر طويلا – تقابلها بلدية بواسماعيل  بنفس الحزب أي  08 مقاعد من أصل 19  – عكس بلدية فوكة  التي فاز فيها تكتل فتح بـ8 مقاعد من أصل 19  ، شأنها في ذلك بلدية  الدواودة بنفس العدد و برئاسة الجبهة الشعبية الجزائرية  لأول مرة في تاريخ الانتخابات و تحالفها مع عهد 54 بـ04 مقاعد لضمان الأغلبية .

فان العملية ببلدية القليعة  تميزت بأجواء  جماهيرية خاصة من قبل مواطني البلدية ، مقارنة بالبلديات سالفة الذكر، خاصة مساندي  المير الجديد  الذين  توافدوا بالمئات على الساحة العمومية ومقر البلدية الذي اكتظ عن آخره ، لتهنئة الفائز برئاسة البلدية عن حزب الأفافاس ، يوسف قويدر  ومصافحة الأخير تزامنا مع أخذ صور تذكارية معه، قبل تنظيم حفل خاص  بالمركز الثقافي لمدينة القليعة ، على شرف الرئيس الفائز لأول مرة في تاريخه و تاريخ الحزب.

للاشارة ، أن المير الجديد لبلدية القليعة  التاجر يوسف قويدر، تحت مضلة حزب الأفافاس ، و إستجابة لمطلب والده الذي ألح عليه كثيرا ، فإنه انضم رسميا  الى حزب جبهة التحرير بعد تحالفه مع الأخير للحصول على الأغلبية ، وهو ما قد يكون في صالح عبد النور عاشور رئيس البلدية الأسبق و رئيس المجلس الشعبي الولائي  للعهدة السابقة، حيث من المتوقع أن تمنح له النيابة الأولى لرئاسة البلدية من أجل حفظ ماء الوجه بعد أن خسر رئاسة البلدية التي كانت ستمكنه من الترشح للإنتخابات  الجزئية لعهدة مجلس الأمة القادم.

م.ن   

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز