الرئيسية 5 الحدث 5 مجلس طارئ لرؤساء البلديات ومديري القطاعات المعنية: 3 ثانويات جديدة و3 متوسطات و 3 مجمعات مدرسية هي أهم انشغالات الموسم الدراسي الجديد

مجلس طارئ لرؤساء البلديات ومديري القطاعات المعنية: 3 ثانويات جديدة و3 متوسطات و 3 مجمعات مدرسية هي أهم انشغالات الموسم الدراسي الجديد

أشرف والي تيبازة موسى غلاي ، خلال الأسبوع الأخير لشهر أوت 2017، على أشغال مجلس موسع لرؤساء البلديات، رؤساء الدوائر و مديري القطاعات المعنية تحسبا للدخول المدرسي الجديد 2017/2018 ، و موسمي الخريف و الشتاء ، أين كان  لمديرة التربية  تقرير قدمته أمام الحضور لإظهار حالة المؤسسات التربوية  كأهم نقطة في الأشغال ، و من هنا  ستفتح أبواب المؤسسات التربوية  في أطوارها  التعليمية الثلاثة

بداية  النقاش كان عن  الدور الابتدائي الذي يضم 3 مجمعات مدرسية تكون شاغلة بكل من أحمر العين – بواسماعيل والداموس بعدد  79407تلميذ منهم  923 مسجل  جديد ،  8310 تحضيري و 206 مسجلين في اللغة الامازيغية ، بينما  أشار  الوالي في تدخله الى سوء تنسيق المصالح المعنية لتفعيل البطاقة المدرسية في غياب تخطيط جدي ، لاسيما  المجمع المدرسي للدواودة المنجز منذ 2008 و تأخر تسليمه لانعدام تهيئة  وأمور ثانوية أخرى… ، وهو نفس الحال لمؤسسة تربوية بحجوط ، حيث أن عائقها يكمن في تأخر إلتحاق عائلات المتمدرسين بسكناتهم الجديدة في حجوط

فيما إستفاد  قطاع التربية  من 5 مطاعم جديدة بكل من مسلمون – مراد – الحطاطبة – تيبازة والشعيبة  مقابل ترميم وإصلاح 30 مدرسة إبتدائية من أصل 301 لها علاقة بالتهيئة و السيولة

و في هذا الصدد ، دعى الوالي مديرة التربية الى التنسيق و التعاون مع الجهات والأطراف  المعنية والمسؤولين المحليين في سبيل  جرد جميع المؤسسات التربوية لمراقبة الإنارة المراحيض بغرض إستقبال  التلاميذ في ظروف ملائمة ممكنة ، بينما أعطى أوامر لمدير الإدارة المحلية من أجل إحصاء الحالة العينية لأشغال التهيئة التي شرع فيها على مستوى المدارس المهيئة للدخول المدرسي الجديد

من جهته ، تجديد وتبديل الأثاث المدرسي المخصص للتكوين المهني ، كان في المستوى  بحسب إعترافات والي الولاية ، وعليه فان 5 مراكز معنية بتحضير ما يفوق 1500 طاولة مدرسية، الطور  الثاني هو الآخر، يتمثل في إستقبال 52524 تلميذ منهم 2046 جدد سيدعمون تسليم 03 متوسطات بكل من بواسماعيل – الارهاط و فوكة إضافة الى إستعمال ثانوية باكورة في شرشال،  و هي المؤسسة التي ستتحول إلى متوسطة ظرفية أو مؤقتة – عكس الطور الثانوي الذي يعرف قدرة  إستيعاب تبلغ 20557 ثانوي منهم 5972 يزاولون دراستهم في السنة الاولى  بكل من تيبازة – حجوط – بورقيقة ، الى جانب 4 مؤسسات نصف داخلي بكل من الداموس – الحطاطبة – خميستي – الناظور وقاعتين للرياضة .

أما النقطة الثانية التي ناقشها المجلس التنفيذي تكمن أساسا  في تحضيرات موسمي الخريف و الشتاء ليؤكد  الوالي  أمام المنتخبين المحليين أن طلب القروض الخاصة بالتمويل تكون مرة واحدة فقط في السنة في إطار مخطط البلدية للتنمية PCD  مع تصنيف الاولوية في الاختيار العادل للعمليات لمصلحة المواطنين و عدم اللجوء الى الضخ ، لهذا الغرض تبقى بلديتا تيبازة وحجوط تحت طائلة ميزانية الديون المقدرة بـ11 مليار سنتيم للأولى و 8 ملايير للبلدية الثانية و تعتبر البلديتان نموذج في سوء التسيير رغم حصول إقليميهما على ممتلكات وموارد لا بأس بها .ويمكن إستغلالها لملء صناديقها المالية .

وعن  تقييماته الأولى ، ألتمس  الوالي من المسؤولين المحليين إتخاذ إجراءات وقائية لحماية بلدياتهم ومدنهم من الأوحال و المياه المتسربة في كل سنة ، وتعرقل الطرق و الأحياء بسبب مشكل قنوات صرف المياه ـ حيث كلف مدير الموارد المائية لتعيين عمليات الحفر وتنظيف الأودية و المجاري المائية ، أما مدير الأشغال العمومية  الذي كلف هو الآخر بتنظيف مجاري تصريف المياه على مستوى الطريقين الوطنيين رقم 65 و11 – الطريق السريع و مدينة تيبازة على خلاف الأمين العام للولاية المطالب بتفعيل الخلية المكونة من مصالح البيئة – الري – الأشغال العمومية – الفلاحة – الغابات والديوان الوطني للأراضي الفلاحية – لتحضير برنامج التدخل في هذا المجال.

                                                                                  م.ن

 

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز