الرئيسية 5 أخبار الرياضة 5 مجريات آخر جولة للقسم الشرفي لولاية تيبازة: أنظار المتتبعين موجّهة نحو ملاعب الشعيبة والداموس ومراد.. وتأشيرة واحدة في المزاد …

مجريات آخر جولة للقسم الشرفي لولاية تيبازة: أنظار المتتبعين موجّهة نحو ملاعب الشعيبة والداموس ومراد.. وتأشيرة واحدة في المزاد …

damous-chaiba

تكون  أنظار متتبعي أطوار ومجريات مجموعة القسم الشرفي برابطة تيبازة لكرة القدم، وكذا  محبي و أنصار الفرق الثلاثة المرشحة لإنتزاع تأشيرة الصعود الى القسم الجهوي الثاني برابطة البليدة،  هذا الجمعة،  موجهة نحو  كل من ملاعب الشعيبة،  الداموس و مراد على التوالي، وذلك لحساب آخر جولة من عمر البطوبة،  بعد تسوية جميع اللقاءات يوم الثلاثاء الفارط.

 ويبقى فريق شباب الشعيبة المرشح الأول لإنتزاع  تاشيرى الصعود الى القسم الجهوي الثاني برابطة البليدة، كونه يتصدر المجموعة   برصيد 67 وتنتظره مواجهة تبدو سهلة أمام الضيف إ.درارية ،  رغم أن اللقاء سيجري أمام مدرجات فارغة  للعقوبة المسلطة على الفريق المحلي،  حيث أن المحليين الذين قادوا صدارة الترتيب منذ  الجولة الأولى، وقد لا يتنازلون عن نقاط اللقاء الذي سيجمعهم بضيفهم فريق درارية، وبالتالي عودتهم الى القسم الجهوي الذي كانوا غادروه منذ عدة مواسم .

الوصيف إتحاد الداموس، و رغم الحديث المسبق عن إحتمال صعود شباب الشعيبة نظرا لفارق النقطة الواحدة، وعامل الملعب رغم غياب الأنصار،  إلا أن الفريق الذي مازال يؤمن بالصعود في حال تعثر الرائد ؟ سيواجه ضيف إسمه وداد حطاطبة و لا تهمه نقاط اللقاء بعد نزوله الى القسم الأدنى في موسمين متتابيين،  حيث بإمكان المحليين انتزاع النقاط الثلاث و لم الحصول على تأشيرة الصعود في حال تعثر الرائد على ارضية ملعبه  الذي سيغيب عنه الجمهور بداعي العقوبة .

في حين أن غالي سيدي راشد صاحب المرتبة الثالثة برصيد 65 نقطة، يبدو أن حظوظه في انتزاع تاشيرة الصعود تبدو ضئيلة جد مقارنه  بالرائد و الوصيف،  حيث أن أشباب بن دوخة، والذين قد يخسرون قضيتهم في إحترازهم  على لاعبين  02 من فريق دلي ابراهيم، بدعوى أن الثنائي يكونان أقحما في التشكيلة وهما معاقبين في اللقاء الذي جمع الفريقين بتاريخ 16 أفريل الفارط،  سيتنقلون الى مراد  لمواجهة الفريق المحلي في مواجهة تبدو صعبة على الضيوف الذين قد ينتزعون تاشيرة الصعود في تساوي النقاط مع الرائد الحالي شباب الشعيبة،  أي 70 نقطة لكلاهما، ان تمكنا من الفوز في آخر لقاء من عمر البطولة،  وذلك في حال كسب الفريق  الأول  قضية الاحترازات ضد لاعبين 2 من فريق دلي ابراهيم الذي استعاد نقطة التعادل التي انتهى عليها اللقاء لدى الرابطة الجهوية بالبليدة،  حيث شرع  سكرتير الفريق حميدات في ايداع ملف لدى المحكمة الرياضية  ” تاس ”  والفريق كله أمل في كسب القضية لمنافسة شباب الشعيبة على تاشيرة الصعود، والتي قد تحتكم الى 05 شروط في حال تساوي النقاط بين الفرقين المرشحين للصعود، منها تلقي الاهداف  خارج القواعد، قبل التفكير في اجراء لقاء فاصل بين المترشحين في حال تساوي جميع المقترحات المقجمة بينهما،  ليبقى الفصل في الصعود مؤجلا الى موعد لاحق، رغم أن الأفضلية في متانول شباب الشعيبة .

أما بخصوص مجموعة ما قبل الشرفي التي أسدل الستار على بطولتها في الاسبوع الفارط، فقد عادت التاشيرتين ال02 الى م. زرالدة برصيد 62 نقطة و الوصيف م. الداموس بفارق نقطة واحدة فقط، فيما عادت المرتبة الثالثة ل.أ الشعيبة برصيد 60 نقطة، هما الفريقان الاثنين اللذين  سيتم ضمهما في احدى المجموعتين  للقسم الشرفي في موسم 2016/2017.

مراد ناصح

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز