الرئيسية 5 أخبار الرياضة 5 مباراة اتحاد حجوط أمام اتحاد البليدة كانت نموذجية: رئيس أمن ولاية تيبازة سليم جاي جاي يكشف عن خطة أمنية محكمة جديدة لتفادي أي عنف في ملاعب تيبازة مستقبلا

مباراة اتحاد حجوط أمام اتحاد البليدة كانت نموذجية: رئيس أمن ولاية تيبازة سليم جاي جاي يكشف عن خطة أمنية محكمة جديدة لتفادي أي عنف في ملاعب تيبازة مستقبلا

stade_hadjout

أكد رئيس أمن ولاية تيبازة سليم جاي جاي،  انه لولا التنظيم الأمني المحكم للمباراة  الكروية التي جمعت الفريق المحلي اتحاد حجوط بضيفه إتحاد البليدة،لحساب الجولة 23 للرابطة المحترفة الثانية “موبيليس “،   التي جرت الجمعة المنصرمة وإنتهت بفوز الضيوف بقيادة كمال مواسة،   حيث لم تشهد المباراة منعرجا آخر وإنزلاقات كبيرة  كانت لا تحمد عقباها.

وساهم في التنظيم المحكم كل إطارات وأعوان الشرطة الذين  عملوا بجد  وتحلوا بالحذر و اليقظة ،  حسب رئيس امن تيبازة، كاشفا عن  الخطة الجديدة التي بدأت بعملية وقائية متمثلة في  إستضافة لجنتي الأنصار لإتحاد البليدة  متصدر المجموعة و الطامح للصعود، واتحاد حجوط  الذي لا يزال مهددا بالسقوط برصيد 28 نقطة فقط، لحثهما  على تحسيس  انصار الفريقين، بنبذ العنف،حيث توفرت كل  المساعي الحثيثة والنبيلة الصدى الكبير في نفوسهم .

فقبل بداية المبارة،  قام  اعوان الامن باتخاذ الاجراءات الضرورية، لتفادي أي مفاجأة، دقيق لمنافذ ومداخل الملعب وكذا المدرجات مع عدم السماح لأي شخص الدخول إلى الملعب مهما كانت صفته، باستثناء الاشخاص المرخصين بفتح الأبواب للمناصرين،فضلا عن  منع توقف المركبات بالمحيط الخارجي للملعب .

وكانت عملية الرقابة في المدخل الرئيسي للملعب  جد صارمة لمنع أي دخول لأسلحة بيضاء مثل السكاكين والعصي الخشبية الخاصة برفع اللافتات و المفرقعات والألعاب النارية،ناهيك عن منع أي قاصر دخول الملعب مع تنطيم المناصرين بالقرب من الاكشاك الخاصة ببيع التذاكر .

وعرف مدخل  الملعب تشكيل امني آخر للسهر على أمن وراحة المناصرين في المدرجات  بالاعتماد دائما على التقرب  من محرك المناصرين لتهدئتهم في حالة ما كان هناك شغب، كما عرفت العملية ذاتها، انتشار آخر عبر كل المنافذ كغرف الملابس والمغاسل وفوق السطح،بالنسبة لخارج الملعب،حيث تم  التحكم في المناصرين الذين لم تكن لهم الفرصة لدخول المباراة لأجل المشاهدة، بفضل  تدخل مصالح الامن في الكثير من المرات في مناوشات مع هؤلاء،  لكن ما حدث في مباراة إتحاد البليدة وإتحاد حجوط،اختلف تماما على ما كان متوقعا منذ اكثر من اسبوع،  حيث تم التكفل بالمناصرين وتأمينهم  دون أي اخطاء تذكر، على امل تخصيص شاشات عملاقة لاحقا من قبل  السلطات المحلية،  لإحتواء المناصرين الذين لم يسعفهم الحظ للدخول إلى الملعب  الذي كان محاصرا بعدد هائل و معتبر من أعوان الأمن العمومي، المصلحة الولائية للشرطة القضائية،امن الدوائر والحواضر،الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية بكل من فوكة، سيدي راشد، قورية والداموس،ووحدة التدخل السريع لعين تاقورايت .

                                                                         مراد ناصح 

 

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز