الرئيسية 5 أخبار البلديات 5 لم تستفد منها خزينة البلدية بأيّ دينار: الخيمة التجارية العملاقة تُغرق حدود الملعب البلدي بشرشال في القمامة والأوساخ

لم تستفد منها خزينة البلدية بأيّ دينار: الخيمة التجارية العملاقة تُغرق حدود الملعب البلدي بشرشال في القمامة والأوساخ

ordure-cherchell1

كما كان منتظرا ومتوقعا …رحلت الخيمة التجارية العملاقة بشرشال تاركة ورائها نفايات على اختلاف أنواعها وأشكالها بشعار “طمبولا ..ألعاب..وتسلية !، أين تزينت حدود الملعب البلدي صبيحة هذا السبت 27 أوت بالقارورات والأكياس البلاستيكية…الكرتون، في مشهد مخز اكتشفه زوار المدينة (نادي هلال فوكة) بمناسبة المباراة الودية التي لعبها ضد مولودية شرشال لكرة القدم، فكان دخولهم للملعب مرورا بمفرغة عمومية حقيقية وضعت مسيري الفريق في وضع محرج للغاية…في حين طالب الأنصار …السلطات المحلية برد الاعتبار.

ordure-cherchell3

تدخل مصالح النظافة كان مقتصرا على المسلك المؤدي للملعب البلدي والرابط بدوره بالطريق الوطني رقم 11، بمناسبة زيارة وزير الشباب والرياضة “الهادي ولد علي” رفقة والي الولاية “عبد القادر قاضي” الثلاثاء الماضي 23 أوت، الخاصة بتفقد مراكز العطل والترفيه بغرب ولاية تيبازة… زيارة تزامنت مع رحيل خيمة تجارية أثارت استياء كبيرا لدى السكان، بعد استفاقتهم على وقع إغراق حدود الملعب بالقمامة والأوساخ من جهة، وتذمّر كبير لتجار المدينة بعد تجاوزها للمهلة التي تمّ الإعلان عنها في البداية من جهة أخرى (من 3 إلى 19 أوت)، وعزائهم في ذلك رقابة صارمة..ضرائب وغرامات بالجملة مقارنة بهذه المعارض المؤقتة.

ordure-cherchell

هي صور كارثية حولت شرشال بامتياز إلى “قهوة موح اشرب وروح”، أو بالأحرى مزجت بين الرياضة والقمامة في صرح واحد…وضعية تذمّر لها كثيرا السكان القاطنون هناك داعين مصالح النظافة للتدخل وإعادة المكان لحلته الأصلية بعد أن عاث فيه التجار فسادا، لتبقى المدينة ضحية سلوكات عشوائية أبطالها مواطنون…ردوا جميل الضيافة…بتجاوزهم للخطوط الحمراء…

ordure-cherchell2

وللصدق مع ضمائرنا، والتزاما بواجبنا في الإعلام، علينا أن نُعلم الرأي العام بأنّ هاته التظاهرة الاقتصادية الدورية التي ضمّتها الخيمة العملاقة لم تدر على خزينة البلدية بأيّ سنتيم، فكَون القطعة الأرضية أصبحت ملكا لمؤسسة خاصة، في اطار عقد امتياز منحه والي تيبازة قصد بناء فندق، فإن السلطات المحلية ممثّلة في رئيس المجلس الشعبي البلدي قامت بإصدار رخصة إقامة المعرض  تنفيذا للمرسوم 217-07 المؤرخ في يوليو 2007 الذي يشترط في مادته الـ 11 إلى  رخصة مسبقة يسلّمها رئيس المجلس،   دون أن تتمكّن من المطالبة بأيّ مقابل مالي لصالح خزينتها رغم أنّ العملية تجارية بحتة، ومع ذلك فالوضعية التي آل إليها المحيط سيقع على عاتق مصالح النظافة التي في كلّ الأحوال ستكون مُلزمة بإعادة الأماكن إلى حالتها الطبيعية…

                                                                                                       سيدعلي.هـ / التحرير

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز