الرئيسية 5 أخبار الرياضة 5 قال إنّ العقوبة القاسية المسلطة في حقّه لا تمتّ بصلة لما قدّمه لفائدة كرة القدم بالولاية: محمد هدي يقيّم عمله على رأس رابطة تيبازة بالإيجابي ويتمنى التوفيق للرئيس الجديد

قال إنّ العقوبة القاسية المسلطة في حقّه لا تمتّ بصلة لما قدّمه لفائدة كرة القدم بالولاية: محمد هدي يقيّم عمله على رأس رابطة تيبازة بالإيجابي ويتمنى التوفيق للرئيس الجديد

ligue-foot-ball-tipaza

كشف محمد هدي ، رئيس رابطة تيبازة لكرة القدم بولاية تيبازة، في نهاية  عهدته الانتخابية الثانية  عقب  موسم 2015/2016 ، عن تأسفه الشديد ، لما وصف بخروجه من الباب الضيق  عن  تسيير شؤون الرابطة ،على حدّ تعبيره لـ ” شرشال نيوز” ،مستنكرا العقوبة المسلطة عليه وحرمانه  من الترشح لأربع سنوات كاملة ،على إعتبار أن  القرار الذي أتخذ فجأة دون سابق إنذار  من قبل  لجنة أخلاقيات الرياضة بـ ” الفاف “، غير  منطقي  وغير منتظر  في نهاية عهدته الانتخابية على طول الخط ، في إشارة من محدثنا  الذي لا تزال بعض التساؤلات تراوده بخصوص ما سلط عليه، الى إعادة النظر فيما أتخذ في حقه ، وإلغاء  عقوبة الأربع سنوات لصون  كرامته  وشخصه طالما أنه لم يتعمد أي خطأ  أو أية مخالفة  من شأنها أن تزج به   الى الخروج من الباب الضيق ، معتمدا  في  طلب رفع العقوبة عنه،  على  العلاقة  الجيدة التي كانت تجمعه بالفاف وتفاهمه الكبير مع مدير الشباب والرياضة والجهات المعنية بالولاية ، مشيرا الى أنه لم يتلق اي انذار شفوي أو كتابي  من هذا القبيل  على حد قول محدثنا في سياق الدفاع عن نفسه

محمد هدي  وفي  لقاء خص به  ” شرشال نيوز ” ،فاتحا  قلبه للحديث عن مسيرة في تسيير شؤون رابطة تيبازة لكرة القدم من موسم 2008/2009 الى غاية نهاية  2015/2016 ، تاريخ تسليط عليه عقوبة حرمانه من الترشح مجددا لأربع سنوات كاملة ، بدعوى أنه خالف  قوانين الفاف  ومسايرة  قواعد كرة القدم في تسيير شؤون  الرابطة ، بالرغم من تقليص قيمة الانخراط للفرق من 35 الى 30 مليون سنتيم  للنادي الواحد وبجميع فئاته ، حيث فضل الكلام عما بذله من مجهودات كبيرة  لاصلاح الرابطة  مقارنة بما كانت عليه في بداية الأمر ، مشيرا الى تحسين وضعية الحكام الذين  اصبحوا يتقاضون مستحقاتهم شهريا  وبما يفوق 600 مليون سنتيم سنويا، بغض النظر عن ترقية البعض منهم الى حكام جهويين و هو الشان كذلك لموظفي الرابطة و محافظي اللقاءات في تقاضي مستحقاتهم  وحتى الممولين ،  بدليل ان الحصيلة الادبية و المالية كانت دائما ايجابية  وصودق عليها بالإجماع  يقول رئيس الرابطة السابق ،  الى جانب عمليتي الترميم  والتهيئة اللتين عرفهما مقر الرابطة  وكذا اقتناء اجهزة لتحسين عمل اللجان و استقبال مسيري الفرق و الحكام في طرح انشغالات هؤلاء ، خاصة ما تعلق باقتناء  آلة  لاستخراج بطاقات اللاعبين من جميع الفئات ، ناهيك عن  تسوية الديون التي كانت على عاتق الرابطة،  مقابل ديون لا تزال عالقة لدى بعض الفرق النازلة من الجهوي الثاني برابطة البيلدة الى ولائي تيبازة منذ موسم 2008/2009 ، بالاضافة الى أخرى لم تسو وضعيتها بعد بخصوص بطاقات (licences) لجميع الفئات موسم 2015/2016

ولم تكتف  مسيرة رابطة تيبازة لكرة القدم عند هذا الحد فحسب ، يضيف محدثنا ، بل ساهمت في التقليل من حجم العنف في الملاعب والذي ارتاح لنتائجه الايجابية مسيرو الفرق و ممتبعو اطوار ومجريات الشرفي و ما قبل الشرفي ،علاوة على انشاء كأس الروح الرياضية  لجميع الفئات في نهاية كل موسم و لاول مرة في تاريخ الرابطة الولائية  ، حيث تنال الفرق المتفوقة شهادات تقديرية وجوائز تشجيعا للروح الرياضة ، متمنيا في الاخير النجاح و التوفيق لرئيس الرابطة الجديد .

                                                                                                        مراد ناصح

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز