الرئيسية 5 أخبار الأحياء 5 في وقت يفضل فيه مصطافون السباحة في المياه القذرة !: الشواطئ الصخرية بولاية تيبازة تستقطب مئات الشباب والحذر فيها أكثر من مطلوب

في وقت يفضل فيه مصطافون السباحة في المياه القذرة !: الشواطئ الصخرية بولاية تيبازة تستقطب مئات الشباب والحذر فيها أكثر من مطلوب

تشهد العديد من الشواطئ التي تصب فيها مياه قنوات الصرف الصحي بولاية تيبازة إقبالا غير مفهوم للمصطافين، مسطرين هدف السباحة وسط أجواء تفوح منها مختلف الروائح الكريهة، دون اتخاذ أي قرار يقضي بالبحث والتوجه إلى أماكن أخرى أكثر سلامة من الناحية الصحية، في مشهد اكتفوا فيه بالتفرج على الأبناء وهم يسبحون بالمياه القذرة، ما قد يؤثر على صحة أجسادهم ويفتح باب مرورهم بقسم العلاج.

في ظل هذه الظروف و مع الارتفاع المحسوس لدرجات الحرارة، تشهد سواحل الولاية توافدا هستيريا للعائلات و لعشاق السباحة، إلا أن العديد منهم يفضلون الابتعاد قدر الإمكان عن الضغط و الاختلاط، ليستقر اختيارهم على الشواطئ الصخرية غير المحروسة، يكون فيها الحذر أكثر من مطلوب نظرا لخطورتها، أين يخاطر الشباب و الأطفال بحياتهم بالقفز من أعلى القمم المتواجدة فيها، استجابة لتشجيعات الأصدقاء وكأن الأمر يتعلق بمسابقة لقياس درجة الشجاعة، وأي خطأ سيكلف صاحبه غاليا بمناطق صخرية لم تكن يوما رحيمة بضحاياها، والأكثر من ذلك افتقادها للحراسة …ما يعني أن إسعاف هؤلاء أشبه بالمستحيل…

سيدعلي.هـ

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز