الرئيسية 5 الحدث 5 في ندوة إعلامية وتحسيسية نظمتها المديرية الوصية بالمعهد الوطني المتخصّص في التكوين المهني بحجوط: الإجماع على التكفّل ومرافقة المهنيين لتقليص حجم البطالة والنهوض بالإقتصاد

في ندوة إعلامية وتحسيسية نظمتها المديرية الوصية بالمعهد الوطني المتخصّص في التكوين المهني بحجوط: الإجماع على التكفّل ومرافقة المهنيين لتقليص حجم البطالة والنهوض بالإقتصاد

احتضن المعهد الوطني المتخصص في التكوين والتعليم المهني بحجوط، هذا الخميس 16 مارس الجاري، ندوة إعلامية و تحسيسية حول الحرف والتمهين، شعاره  “ترقية وتطويرالتمهين الى جانب ضريبة التكوين المهني” ، من تنظيم المديرية الوصية بتيبازة، عن مسؤول الأول أرزقي، وٍرئيس المصلحة المعنية، حميد طاطا، منشط أشغال الندوة، الى جانب السيد بطاش ممثلا عن الوزارة الوصية ، وبحضور 150 مشارك حسب البطاقة التقنية للندوة، بينهم  10 محاضرين، قدموا حوصلة عن مشاريعهم المستقبلية  في مجال التكوين و التعليم المهنيين ، 21 عضوا من اللجنة الشراكة للولاية، 82 مؤسسة تشغيل وحرف ، 32 إطار تابع للقطاع وممثل 01 عن الشركاء الاجتماعيين، وممثلي جميع القطاعات المعنية.

الأهداف الرئيسية المتمخضة عن  الندوة حسب البطاقة التقنية، وتوضيحات المتدخلين المحاضرين، تنحصر في تثمين امكانيات التكوين ضمن طريقة محكمة  وإيجابية في مجال التمهين وفق  متطلبات المؤسسات  الاقتصادية  وشركاء القطاع في تعزيز اليد العاملة بها، التركيز في أخذ الحذر بدون استثناء في العمليات الاقتصادية، منها العمومية و الخاصة، تعزيز وتقوية منطق العلاقة مع شركاء القطاع عن طريق تجسيد اتفاقيات ترمي الى تسهيل تثبيت الحرفيين و المهنين في مجال العمل و التشغيل، تطوير و ترقية الاختصاصات المدرجة في مهن الحرف و الخاصة بالطاقة المتجددة  وكذا تكنولوجيات الإعلام والاتصال على وجه الخصوص، اضافة الى مهن أخرى لها علاقة بطابع المنطقة كالسياحة، الصيد البحري و الفلاحة، و أخيرا ولادة أرضية أفكار وفرص بغرض تجسيد ورقة طريق للمدين القصير والمتوسط.

وتندرج الندوة  حول التكوين و المستفيد  منها الشباب الافريقي بالدرجة الثانية، في الحصول على شهادات مهنية من المراكز التكوينية في الجزائر، عبر اتفاقيات بين الوزارة الوصية والبلدان الافريقية المعنية، في اطار التوجيهات الأساسية للقطاع و الافاق الاقتصادية و عالم الشغل في الجزائر، حيث تمحورت تدخلات المحاضرين حول شركاء القطاع في التشغيل، كـ fnac الصندوق الوطني للتمهين ، مصحوبة بمناقشة، بعد كلمتي المدير الولائي للتكوين و التعليم المهنيين، وممثل الوزارة الوصية السيد بطاش، ثم مداخلتين لممثلي أونساج و أونجام عن كيفية مرافقة جهازهما للحرفيين في الحصول على مشاريع مستقبلية و قروض بنكية للتمويل، محاضرة لمدير الصناعة و المناجم، وحدة تجديد الطاقة الشمسية ، اضافة الى تدخلات أخرى عن مفتشية العمل، cam، و CAAL  مركز تنشيط التمهين المحلي بولاية البليدة، وكل هذه المحاضرات كانت متبوعة بمناقشة على مستوى القاعة التي خرج المشاركون فيها بنتائج تبدو ايجابية على مستقبل المهنيين الذين بامكانهم الحصول على مشاريع مهنيية ومناصب شغل دائمة وفق اتفاقيات مبرمة بين قطاع التكوين و التعليم المهنيين، و المؤسسات العمومية والخاصة في اطار المرافقة الميدانية التي تعد بالفائدة على الاقتصاد الوطني في مجال التشغيل وتوفير مناصب عمل دائمة.

مراد ناصح

 

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز