الرئيسية 5 أخبار البلديات 5 في زيارة قادته إلى ولاية تيبازة: وزير السكن تبون يشرف على توزيع سكنات LPP ببواسماعيل و يؤكد أن فائض مشروع عدل أقلّ بكثير من الطلبات

في زيارة قادته إلى ولاية تيبازة: وزير السكن تبون يشرف على توزيع سكنات LPP ببواسماعيل و يؤكد أن فائض مشروع عدل أقلّ بكثير من الطلبات

aadl-tipaza

تفقّد وزير السكن عبد المجيد تبون مشروع إنجاز 600 وحدة سكنية ،  في إطار البيع بالإيجــار  (عدل)  على مستوى بلدية الشعيبة بتيبازة ، خلال زيارة قادته إلى ولاية تيبازة هذا السبت 30 جويلية الجاري معاينا بذلك  أشغال إنجاز المشروع  التي تسير بوتيرة أحسن ، قبل شروعه في توزيع المفاتيح على المستفيدين من السكنات في إطــار نفس البرنامج (600 سكن عدل).

  و في محطته الثانية، تفقد الوفد الوزاري  مشروع إنجــاز 630 وحدة سكنية في إطــار الترقوي العمومي LPP ببوسماعيل ، قبل توزيعها على المستفيدين من السكنات العمومية الترقوية ،حيث ان الاخيرة مزودة بانارة خارجية للطاقة الشمسية

وقال الوزير في تصريحاته للمثلي الصحافة و الاعلام ، أن هذا النوع من السكنات  التي تسير  أشغال انجازها بوتيرة أسرع للغاية ، مخصص لذوي الدخل المتوسط   ولموظفي شتى القطاعات ، في اطار إستقرار الدولة مقارنة  باخرين من اطارات الدولة  ومسؤولين الذين يمكنهم الإستفادة  من  سكنات  lsp و عدل وفق ما ينص عليه قرار الرئيس بوتفليقة في 1999، مشيرا الى أن الدولة التي تكلف نفسها انجاز المشاريع السكنية من هذا النوع ،  لا  يهمّها الربح  بقدر ما تسعى من أجل القضاء على أزمة السكن في  توزيع حصص المشاريع السكنية على مستفيديها طالما ان مؤسسة ENPI هي من تنجزها  بفوائد تتراوح قيمتها من 5 الى 10 % ، على حد قول الوزير تبون الذي أشار في كلامه الى أن سعر السكن الترقوي العمومي في الجزائر يساوي 1/3  من الانماط السكنية الاخرى ،وهو البرنامج السكني الذي  عبر  المواطون  المستفيدون عن ارتياحهم له ، مستنكرا بالمناسبة  الاحتجاجات  غير المبررة  لبعض المواطنين  عبر عديد الأحياء  والمسجلة من فترة لاخرى بتأثير من أطراف فاعلة لا تريد الكشف عن الحقيقة في  خلق البلبلة و مغالطة المواطنين.

وأكد  الوزير تبون بخصوص  سكنات عدل  أنه تمّ تسجيل فائضا معتبرا على مستوى مشاريع بلدية الشعيبة وتيبازة عاصمة الولاية بينما تسديد الاستفادة  جرى على ما يرام بخصوص الشطرين 1 و2  لمكتتبي 2001 ، كون المشروع الذي كلف خزينة الدولة أمواللا معتبرة ، برنامج تجاري  محض و ليس اجتماعي  مخصص للفئات المحرومة ،حيث أن  ولاية تيبازة التي استفاد مكتتبوها  المستفيدين من امتيازات خاصة  لمشاريع  2013 ، صنفها الأولى  على المستوى  الوطني من حيث الانجاز و التوزيع ، بينما  كان الكل متخوفا بهذه الولاية من حيث الظفر بسكن ترقوي ، و  التي يتواجد بها 600 طلب لما يفوق 1000 وحدة سكنية  استفادت  ولاية  تيبازة منها بشكل اراح الكثير من المستفيدين.

                                                                         مراد ناصح

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز