الرئيسية 5 الحدث 5 في أجواء تطوعية وتحسيسية أشرف عليها إطارات ومستخدمو “سيال”: الطبعة الثالثة لأيام “اليد في اليد” انطلقت صباح هذا الخميس 11 أوت من شاطئ سيدي براهم بقوراية

في أجواء تطوعية وتحسيسية أشرف عليها إطارات ومستخدمو “سيال”: الطبعة الثالثة لأيام “اليد في اليد” انطلقت صباح هذا الخميس 11 أوت من شاطئ سيدي براهم بقوراية

seaal-main-dans-la-main-gouraya2

كما تمّ الإعلان عنه في مقال سابق، أطلقت صبيحة هذا الخميس 11 أوت شركة المياه و التطهير للجزائر “سيال”  بداية من الساعة التاسعة صباحا بشاطئ سيدي ابراهيم بقوراية الطبعة الثالثة لأيام “اليد في اليد” للحفاظ على الوسط المائي و الشواطئ .

seaal-main-dans-la-main-gouraya5

العملية التي امتدت حتى الساعة الواحدة زوالا  بحضور مميّز لممثلين عن المؤسسة والفريق العامل بها بالإضافة إلى رئيس بلدية قوراية السيد “بن بختي أحمد”، بحيث تمّ إعطاء إشارة الإنطلاق لهذه الأيام التطوعية التحسيسية في طبعتها الثالثة على التوالي من شاطئ سيدي ابراهيم بقوراية،

seaal-main-dans-la-main-gouraya7

هذه العملية التي تقام صيف كل سنة على مدار شهر كامل ، بحيث تمّت برمجة ثلاث شواطئ بولاية تيبازة إضافة إلى شواطئ أخرى بالعاصمة، و ذلك بداية من شاطئ سيدي ابراهيم ثم 18 أوت بشاطئ مسلمون ليَليه شاطئ “ماتاريس” بتيبازة يوم 25 أوت .

seaal-main-dans-la-main-gouraya

المبادرة التي شارك فيها مجموعة من العاملين بالمؤسسة وعمال بلدية قوراية وجاءت تجسيدا لشعار “لأن لنا جميعا جزء من المسؤولية فلنتجنّد لحماية ساحلنا” ، حيث تمّ من خلالها تعريف المصطافين بمخاطر تلويث الشواطئ و كذا توعيتهم على كيفية التعامل و الحفاظ على الشواطئ و الوسط المائي و التحسين على احترام المحيط المائي وترسيخ المفهوم البيئي خاصة لدى الأطفال ، و ذلك عن طريق توزيع قصاصات ومناشير إشهارية تبيّن فيها كيفية الحفاظ على الشواطئ و تعليمهم لشعارات حب البيئة.

seaal-main-dans-la-main-gouraya3

شرشال نيوز و في حوار لها مع مدير وحدة التطهير لولاية تيبازة السيد “بوقاوة مصطفى” ومدير مركز الإنتاج بوحدة تيبازة “محسن دييا” والسيدة “شابي ابتسام” رئيسة قسم محطة التطهير و الوقاية لولاية تيبازة ، أكدوا جميعا على المجهودات الكبيرة التي تبذل من طرف المؤسسة في مجال تطهير الشواطئ إلى جانب تطهير المياه عن طريق شرح المخاطر الكبيرة والآفات التي تهدّد صحة المصطافين  سلامة المحيط المائي و البيئي على حد سواء .

seaal-main-dans-la-main-gouraya6

و من جهتها أكدت لنا السيدة “شافية عبيد” مديرة الإتصال بمؤسسة “سيال” على أنه قد تمّ تخصيص ميزانية مالية للجانب الإعلامي من أجل التحسيس و التوعية عن طريق تقديم قصاصات و منشورات إشهارية لأجل تعزيز و ترسيخ مفهوم حماية الوسط المائي، و كذا إقناع المصطافين بضرورة المساهمة في الحفاظ على نظافة الشواطئ و الدور الذي يلعبه كل فرد فيها بحماية المحيط المائي و البيئي .

عبد الرحمان طالب

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز