الرئيسية 5 أخبار الأحياء 5 صمّام الماء وضع إلى جانب إحدى قنوات الصرف !: أشغال الحفر والترقيع تتواصل بحي عوداي إبراهيم بشرشال وتثير قلق السكان

صمّام الماء وضع إلى جانب إحدى قنوات الصرف !: أشغال الحفر والترقيع تتواصل بحي عوداي إبراهيم بشرشال وتثير قلق السكان

بعدما استفادوا من ملعب جواري معشوشب، توجّهت أنظار سكان حي عوداي إبراهيم بشرشال لأشغال الحفر والتنقيب، التي لا تزال تعصف بطرقاتهم المتحولة مؤخرا إلى حديقة للتجارب، موجهين سيل انتقاداتهم للقائمين عليها ومطالبين في الوقت ذاته باحترام المقاييس المطلوبة، بعيدا عن كل ترقيع عشوائي يسمح بتشويه صورة المكان، تحت رداء تجديد أنابيب المياه وتهيئة قنوات الصرف.

سكان حي عوداي ابراهيم ذهلوا وهم يشاهدون عن قرب تواجد صمام الماء بمحاذاة إحدى قنوات الصرف المهترئة، أين دقوا بذلك ناقوس الخطر خوفا من اختلاط الماء الموجه للاستغلال بالمياه القذرة، مطالبين بإبعاده حفاظا على صحة المواطنين وإعادة ما حفر لوضعه الأصلي، لتسهيل حركة سير الراجلين بما فيهم التلاميذ …

الأمور لم تتوقف عند هذا الحد بل تجاوزتها وصولا إلى تسليط الضوء للعمارات السكنية التي لم تعرف الطلاء منذ سنوات، داعين السلطات المحلية لإيجاد حلول تقضي بصبغها وإعطائها حلتها جميلة، خاصة بظهور علامات الاهتراء عليها وهو الإشكال الذي بات مطروحا وبقوة لدى سكان المدينة.

النقطة السوداء بحي الديانسي هي محلات الرئيس التي أصبحت في الفترة الأخيرة هاجسا حقيقيا، بسبب الإهمال الذي طالها ما جعلها تستغل استغلالا خاطئا لتتحوّل قبلة للمنحرفين، في وقت يتمنى فيه العديد من الشباب فسح لهم المجال للعمل فيها، وتسهيل مهمة إدماجهم بعالم شغل يدفع عنهم شبح البطالة، وتكون هذه المحلات بمثابة مرافق جديدة تمكّن السكان من قضاء حاجاتهم ومستلزماتهم الضرورية.

                                                                                                       سيدعلي.هـ

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز