الرئيسية 5 أخبار البلديات 5 شدّد على ضرورة إنهاء أشغال المعهد الوطني المتخصّص في التكوين المهني بشرشال في أقرب الآجال: وزير التكوين والتعليم المهنيين محمد مباركي يتفقّد قطاعه بالولاية مرفوقا بوالي تيبازة موسى غلاي

شدّد على ضرورة إنهاء أشغال المعهد الوطني المتخصّص في التكوين المهني بشرشال في أقرب الآجال: وزير التكوين والتعليم المهنيين محمد مباركي يتفقّد قطاعه بالولاية مرفوقا بوالي تيبازة موسى غلاي

في زيارة قادته إلى تيبازة لتفقد واقع قطاعه بالولاية، نزل وزير التكوين والتعليم المهنيين محمد مباركي رفقة والي الولاية موسى غلاي بمدينة شرشال صبيحة هذا الاثنين 13 فيفري، لاكتشاف عن قرب مدى تقدّم أشغال انجاز المعهد الوطني المتخصص في التكوين المهني بحي 17 أكتوبر 1961 (برج الغولة)، زيارة تعتبر الثانية من نوعها بالنسبة له ولمشروع استنفذ وقته المحدد لاتمام انجازه، والمقدر بـ24 شهرا بعد عامين وأربعة أشهر من وضع وزير القطاع السابق نور الدين بدوي حجر أساسه إذانا بانطلاق أشغاله (2 أكتوبر 2014).

الوزير محمد مباركي والوفد الولائي تمّ استقبالهم من طرف رئيسي دائرة وبلدية شرشال السعيد أخروف وموسى جمّال على التوالي، المدير الولائي للتكوين المهني، رئيس أمن الدائرة، قائد الدرك الوطني بالمنطقة، قائد وحدة الحماية المدنية، مدير مركز التكوين المهني والتمهين بشرشال حمود لواكد، وكذا القائمين على هذا الصرح قصد تقديم كل التوضيحات والأرقام المتعلقة بمشروع يعرف تأخرا رهيبا في الانجاز، لتستفيق حدوده مؤخرا على وقع انجراف خطير للتربة، ما يستوفي أموالا اضافية لانجاز حواجز إسمنتية توقف تحركها، وهو الأمر الذي شدّد عليه وزير القطاع ووالي الولاية اللذان استمعا لشروحات المدير الولائي للتكوين المهني ومسؤولي الانجاز.

هو معهد وطني متخصص في التكوين المهني، سيزوّد بعديد المرافق البيداغوجية التي من شأنها أن تسهل مهمة المتربصين بالتكوين في أحسن الظروف، ليبقى انجراف التربة هاجسا حقيقيا وحائلا أمام انتهاء أشغال بناءه سريعا، في وقت لا يزال والي ولاية تيبازة موسى غلاي يركز على ضرورة تجسيد مخططه كما هو بأرض الواقع، وأن يسلّم كاملا شهر سبتمبر المقبل مثلما أكد عليه عند أول زيارة له بدائرة شرشال.

بعدها واصل محمد مباركي ، زيارته التفقدية بولاية تيبازة، بالإطلاع  على معهد الفندقة التابع لمعهد التعليم المهني بحجوط، و الذي توشك أشغال انجازه على النهاية لتسليمه  للمتربصين بعد 04 أشهر، حيث بلغت نسبة انجازه 95  % , وقد يقلص من حجم النقص المسجل و الملاحظ في مجال الاطعام و الفندقة ، خاصة وان تيبازة ولاية سياحية، ومن المفروض أن تسهر على تكوين عمال مؤهلين في الفندقة، لمواجهة الطلب المفروض على المنطقة ، لا سيما خلال موسم الاصطياف.

أما النقطة الأخيرة التي تفقدها الوزير مباركي، فكانت ببوسماعيل، وتمثلت في زيارة المهنيين في مجال الاتصالات لمركز الجزائر تيليكوم ، وومركز الامتياز لـتكنولوجيات الاعلام والاتصال  Tic et Telephonie ، مؤكدا أن المركز الخاص بالرقمنة من شانه أن يعطي دفعا قويا في الاقتصاد الوطني والمعاملات التجارية ، لا سيما في عدة قطاعات استراتيجية و هامة ، على غرار الفلاحة، الأشغال العمومية، بغرض سد النقص الفادح في اليد العاملة، و التوازنات الرقمية، حيث توفر المركز على 300 سرير للطلبة المتكونين و120 سرير.

وعلى هامش الزيارة،  تم إبرام اتفاقية  بين قطاع التكوين والتعليم المهنيين،  و الجزائر اتصالات ، للتعاملات الثانئية في مجال الاقتصاد والتبادلات التجارية، في اطار التكوين و التشغيل بين القطاعين.

شرشال: سيدعلي.هـ

حجوط/ بوسماعيل: مراد ناصح 

 

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز