الرئيسية 5 أخبار البلديات 5 رغم تأكيد السلطات على توفير الخدمات: انعدام وسائل النقل بمعظم بلديات ولاية تيبازة في أول أيام العيد أثار سخط المواطنين

رغم تأكيد السلطات على توفير الخدمات: انعدام وسائل النقل بمعظم بلديات ولاية تيبازة في أول أيام العيد أثار سخط المواطنين

بالرغم من الحملة الإعلانية التي أطلقتها السلطات عبر وسائل الإعلام الثقيلة لطمأنة المواطنين بتوفير المختلف الخدمات يومي عيد الأضحى المبارك، إلا أنّ الواقع أثبت عكس ذلك في اليوم الأول من العيد، حيث لوحظ في العديد من بلديات تيبازة النقص الفادح لوسائل النقل، ففي شرشال لم يتمكّن المواطنون من العودة إلى بيوتهم بعد أداء صلاة الجمعة التي صادفت يوم العيد.

ومنذ الصبيحة عانى السكان من التنقل من وإلى أحياءهم، فعلى سبيل المثال اضطر سكان ابراهيم عوداي للانتظار طويلا في موقف الحفلات للتنقل إلى حيّهم في حين اضطرّ بعض سكان النجد الجنوبي للسير راجلين من حي ابراهيم عوداي حيث الحافلة الوحيدة التي كانت تضمن هذا الخط هي حافلة ابراهيم عوداي في غياب تلك التي تضمن خط النجد الجنوبي من محطة “القطار”. وكذلك لسكان حي المهام.

أما خطّا الحاميدية وسيدي غلاس فالمعاناة كانت أكبر، ما يؤكّد بأن المناوبة لم تكن في مستوى حاجيات السكان في مجال التنقل في معظم بلديات ولاية تيبازة، خصوصا في الخطوط ما بين البلديات.

ش.ن

عن شرشال نيوز

إعجاب لمتابعة جديد شرشال نيوز